لقاح فيروس كوفيد-19

يتوفر لقاح فيروس كوفيد-19 مجانًا لجميع الأشخاص الذين يبلغون من العمر 6 أشهر عامًا فأكثر بغض النظر عن حالة الهجرة.

هل أنت مُلازم للمنزل وتحتاج إلى الحصول على لقاح فيروس كوفيد-19؟ يُرجى الاطلاع هنا

تم تحديث المحتوى آخر مرة في 22 يوليو 2022

تتضمن التوصيات المُحدَّثة بخصوص الجرعة التنشيطية الصادرة عن Center for Disease Control and Prevention ‏(CDC، مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها) و Western States Scientific Safety Review Workgroup (مجموعة عمل مراجعة السلامة العلمية في الولايات الغربية) ما يلي:

  • يجب أن يتلقى الأطفال في عمر 5-11 عامًا جرعةً تنشيطيةً بعد مرور خمسة أشهر من الانتهاء من الحصول على سلسلة المجموعة الأولية من لقاح Pfizer-BioNTech. يجب أن يتلقى الأطفال المصابون بضعف الجهاز المناعي الجرعة التنشيطية بعد مرور ثلاثة أشهر على الأقل من الحصول على سلسلة المجموعة الأولية.
  • يجب أن يتلقى كل فرد يبلغ 12 عامًا فأكثر جرعةً تنشيطيةً بعد مرور خمسة أشهر من الانتهاء من الحصول على سلسلة المجموعة الأولية من لقاح Pfizer-BioNTech، أو شهرَين بعد تلقي لقاح Johnson & Johnson (J&J) المُكوّن من جرعة واحدة.
  • يجب أن يتلقى كل فرد يبلغ 50 عامًا فأكثر جرعة تنشيطية ثانية بعد مرور أربعة أشهر على تلقي الجرعة التنشيطية الأولى.
  • يجب أن يتلقى كل فرد يبلغ 12 عامًا فأكثر من الذين يعانون من ضعف الجهاز المناعي الشديد أو متوسط الشدة جرعة تنشيطية ثانية بعد مرور أربعة أشهر على تلقي الجرعة التنشيطية الأولى.
  • يمكن أن يحصل الآن الأشخاص الذين يبلغون من العمر 18 عامًا فأكثر ممن تلقوا اللقاح الأساسي وجرعة تنشيطية من لقاح J&J المضاد لكوفيد-19 منذ أربعة أشهر على الأقل على جرعة تنشيطية ثانية من لقاح mRNA المضاد لكوفيد-19.

نرغب في تزويدك بالمعلومات التي تحتاج إليها. سنبلغكم بأحدث التطورات حتى تتمكنوا من اتخاذ قرارات صحية عن علم.

ما الذي احتاج إلى معرفته للحصول على لقاح فيروس كوفيد-19؟

كيف أحصل على اللقاح؟

تفضَّل بزيارة صفحة محدِّد اماكن الحصول على اللقاح للبحث عن موعد مناسب وتحديده.

يمكنك أيضًا إرسال الرمز البريدي لمحل سكنك في رسالة نصية إلى 438-829 (GET VAX) لمعرفة أماكن الحصول على اللقاح الموجودة بالقرب منك.

هل لديك أسئلة عن لقاح فيروس كوفيد-19؟ هل تحتاج إلى مساعدة في العثور على موعد للحصول على اللقاح؟ اتصِل على الخط الساخن المُخصَّص للحصول على معلومات عن فيروس كوفيد-19 على الرقم 1-800-525-0127، ثم اضغط على #. تتوفر المساعدة في ترجمة اللغات.

إذا كنت تحدد موعدًا للحصول على الجرعة الثانية من اللقاح (Moderna/Spikevax أو Pfizer/Comirnaty)، فيجب أن تحصل على نفس اللقاح الذي حصلت عليه في الجرعة الأولى.

املأ نموذجًا آمنًا عبر الإنترنت لإبلاغنا بما إذا كنت أنت أو أي شخص تعرفه غير قادر على مغادرة المنزل. ستسمح لنا إجاباتك بالتوصيل بين الأفراد وفِرق التطعيم المتنقلة المتوفرة في المقاطعة و/أو الولاية.

في حالة وجود مشكلات أخرى تتعلق بفيروس كوفيد-19، مثل الإسكان والمساعدة فيما يخص المرافق العامة، والتأمين الصحي، اتصل بالرقم 211 أو تفضل بزيارة الموقع الإلكتروني التالي: wa211.org

لمزيدٍ من المعلومات، انظر نشرة معلومات لقاحات فيروس كوفيد-19: ما تحتاج إلى معرفته .

هل يجب أن أكون مواطنًا أمريكيًّا كي أتلقَّى اللقاح؟

لا، لستَ في حاجة إلى أن تكون مواطنًا أمريكيًّا لتتلقَّى اللقاح. يعني ذلك أنك لست في حاجة إلى رقم ضمان اجتماعي، أو غير ذلك من الوثائق، بجانب حالة الهجرة لكي تتلقَّى اللقاح. قد يطلب بعض مُقدِّمي اللقاح رقم الضمان الاجتماعي، لكنك لست مضطرًا إلى تقديمه.

لا يشترط أن يكون طفلك مواطنًا أمريكيًّا حتى يحصل على اللقاح. ولن يسأل مقدمو خدمات الرعاية الصحية عن وضع الهجرة الخاص بأي شخص. وفي معظم الحالات، سيحتاج أولياء الأمور والأوصياء إلى الموافقة على تلقي الشباب الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا اللقاح.

تُوصي Washington State Department of Health (إدارة الصحة في ولاية واشنطن) كل من تبلغ أعمارهم
6 أشهر سنوات فأكثر بالحصول على اللقاح.

هل سأتحمل تكلفة اللقاح؟

لا، لن تتحمل أي تكاليف عند الحصول على اللقاح ولن تتلقَّى فاتورة من مُقدِّم خدمات الرعاية الصحية أو من المنشأة التي تقدِّم لك اللقاح. ينطبق هذا على الأشخاص الذين يغطيهم تأمين خاص أو تأمين تابع لبرنامج Apple Health (Medicaid)، أو برنامج Medicare، أو غير المُؤمَّن عليهم.

إذا تلقَّيت خدمات أخرى خلال وجودك عند مُقدِّم خدمة الرعاية الصحية بهدف تلقَّى اللقاح، فقد تتلقَّى فاتورة عن زيارتك للعيادة. ولمنع ذلك، يمكنك أن تسأل مُقدِّم خدمة الرعاية الصحية مسبقًا عن التكلفة.

إن لم يكن لديك تأمين صحي، فلا يمكن لمُقدِّمي خدمات الرعاية الصحية مطالبتك بتكلفة اللقاح، ويمكن أن يمثل ذلك انتهاكًا لمتطلبات برنامج لقاح فيروس كوفيد-19. يُرجى مراسلة البريد الإلكتروني covid.vaccine@doh.wa.gov في حالة مطالبتك بدفع التكلفة.

إن كان لديك تأمين صحي وطولبت بتكلفة اللقاح، فاتصِل بمكتب خطة تأمينك الصحي أولاً. إن لم يحل ذلك المشكلة، فيمكنك كذلك تقديم شكوى (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط) إلى مكتب مفوض التأمين.

  • اتصل على 6900-562-800 لخدمة الترجمة الشفوية الهاتفية (تتوفر الخدمة مجانًا لأكثر من 100 لغة)
  • خدمة الهاتف النصي/هاتف ضعاف السمع: 0241-586-360
  • الهاتف النصي: 800-833-6384
ماذا سيحدث لو لم يكن لدي تأمين صحي؟

إذا لم تكن لديك تغطية تأمينية، فأخبر مقدم الخدمة. سيظل في إمكانك الحصول على اللقاح مجانًا.

إذا لن تتم مطالبتي بتكلفة اللقاح، فلماذا يتم سؤالي عن معلومات تأميني الصحي؟

عندما تحصل على اللقاح، قد يسألك مقدم اللقاح عما إذا كانت لديك بطاقة تأمينية، وذلك حتى يتمكن من الحصول على رسوم مقابل إعطائك اللقاح (الرسوم الإدارية لإعطاء اللقاح). إذا لم تكن لديك تغطية تأمينية، فأخبر مقدم الخدمة. سيظل في إمكانك الحصول على اللقاح مجانًا.

ما المقصود بالرسوم الإدارية لإعطاء اللقاح ومن يسددها؟

الرسوم الإدارية لإعطاء اللقاح هي الرسوم التي يتكبدها مقدم خدمات الرعاية الصحية لتقديم اللقاح إليك، وهي تختلف عن تكلفة اللقاح نفسه.

تغطي الحكومة الفيدرالية تكلفة اللقاح بالكامل. إذا كان لديك تأمين صحي عام أو خاص، فقد يصدر مقدم اللقاح فاتورة إلى ذلك التأمين للحصول على رسوم إعطاء اللقاح الإدارية.

من المفترض ألا تتحمل نفقات من مالك الخاص أو تتلقى فاتورة من مقدم خدمات الرعاية الصحية مقابل الرسوم الإدارية لإعطاء لقاح فيروس كوفيد-19. ينطبق هذا على الأشخاص الذين يغطيهم تأمين خاص أو تأمين تابع لبرنامج Apple Health (Medicaid)، أو برنامج Medicare، أو غير المُؤمَّن عليهم.

ما لقاحات فيروس كوفيد-19 المتوفرة حاليًا؟

توجد ثلاثة لقاحات مصرح باستخدامها في حالات الطوارئ أو تم اعتمادها بشكلٍ كامل من Food & Drug Administration (FDA، إدارة الغذاء والدواء) في الولايات المتحدة. تتوفر هذه اللقاحات في الوقت الحالي في ولاية Washington. ويوصَى بتلقي لقاحَيْ Pfizer (Comirnaty) و(Spikevax) Moderna عن تلقي لقاح Johnson & Johnson؛ نظرًا لوجود نسبة خطورة ضئيلة جدًا للإصابة بحالة مرضية تُسمى thrombocytopenia syndrome (TTS، متلازمة التخثر مع قلة الصفيحات) وGuillain-Barré syndrome (GBS، متلازمة غيَّان-باريه).

لقاح Pfizer-BioNTech المضاد لفيروس كوفيد-19 (Comirnaty):

يتم إعطاء 3 جرعات للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 أشهر و4 سنوات. يجب إعطاء الجرعتين الأوليين بحيث يفصل بينهما 21 يومًا، ثم يتم إعطاء الجرعة الثالثة بعد 8 أسابيع من تلقي الجرعة الثانية.

 

يُقدَّم هذا اللقاح على جرعتَين بينهما فاصل زمني 21 يومًا، بالإضافة إلى ما يلي:

  • يجب أن يحصل الأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة وتلقوا سلسلة مكونة من جرعتين من لقاح الحمض النووي الريبوزي المرسال (mRNA) المضاد لكوفيد-19 على جرعة أساسية إضافية.
  • جرعة تنشيطية للأشخاص الذين يبلغون من العمر 5 عامًا فأكثر، بعد 5 أشهر على الأقل من تلقي الجرعة الثانية.
  • قد يحصل الأشخاص الأكبر سنًا من 50 عامًا وفئة معينة من المصابين بضعف المناعة الآن على جرعة تنشيطية إضافية من لقاح mRNA (الحمض النووي الريبوزي المرسال) لمكافحة كوفيد- 19 بعد مرور 4 أشهر أو أكثر على تناول آخر جرعة تنشيطية.

 

يُعد الشخص مُحدِّثًا لحالته من حيث التطعيم ضد كوفيد-19 إذا تلقى جميع الجرعات الموصى بها من سلسلة اللقاح الأساسية إلى جانب الحصول على الجرعات التنشيطية عندما يكون مؤهلاً لذلك.

هذا اللقاح معتمَد بالكامل للأشخاص من سن 12 عامًا أو أكثر تحت اسم Comirnaty. اللقاح معتمَد للاستخدام في حالات الطوارئ مع الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 6 أشهر و11 عامًا. وأظهرت التجارب السريرية عدم وجود أحداث سلبية خطيرة غير متوقعة.

لقاح Moderna المضاد لفيروس كوفيد-19(Spikevax):

يُقدَّم هذا اللقاح على جرعتَين بينهما فاصل زمني 28 يومًا، بالإضافة إلى ما يلي:

  • جرعة إضافية (ثالثة) من اللقاح مُخصَّصة للأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة.
  • جرعة تنشيطية للأشخاص الذين يبلغون من العمر 18 عامًا فأكثر، بعد 5 أشهر على الأقل من تلقي الجرعة الثانية.
  • قد يحصل الأشخاص الأكبر سنًا من 50 عامًا وفئة معينة من المصابين بضعف المناعة الآن على جرعة تنشيطية إضافية من لقاح mRNA (الحمض النووي الريبوزي المرسال) لمكافحة كوفيد- 19 بعد مرور 4 أشهر أو أكثر على تناول آخر جرعة تنشيطية.

 

 

هذا اللقاح معتمَد بالكامل للأشخاص البالغين من العمر 18 عامًا فأكثر. لقاح Moderna متاح للأطفال من سن 6 أشهر إلى 17 عامًا بموجب )Emergency Use Authorization  EUA، التصريح بالاستخدام في حالات الطوارئ). يُعد الشخص مُحدِّثًا لحالته من حيث التطعيم ضد كوفيد-19 إذا تلقى جميع الجرعات الموصى بها من سلسلة اللقاح الأساسية إلى جانب الحصول على الجرعات التنشيطية عندما يكون مؤهلاً لذلك.

 

وأظهرت التجارب السريرية عدم وجود أحداث سلبية خطيرة غير متوقعة. 

لقاح Johnson & Johnson – Janssen المضاد لفيروس كوفيد-19:

هذا اللقاح معتمَد للاستخدام في حالات الطوارئ للأشخاص الذين يبلغون من العمر 18 عامًا فأكثر. وهو لقاح من جرعة واحدة (حقنة واحدة). ولا تُعتبر محصنًا بشكلٍ كامل إلا بعد مرور أسبوع إلى أسبوعَين على تلقِّيك للقاح. ينبغي للأشخاص البالغين من العمر 18 عامًا فأكثر تلقي جرعة تنشيطية بعد مرور شهرَين أو أكثر على تلقي الجرعة الأولى. وأظهرت التجارب السريرية عدم وجود أحداث سلبية خطيرة غير متوقعة. يوصَى بتلقي لقاحَيْ Pfizer و Moderna بدلاً من لقاح
 Johnson & Johnson. يجوز للبالغين ممن تلقوا اللقاح الأساسي وجرعة تنشيطية من لقاح Janssen المُقدم من شركة Johnson & Johnson للوقاية من كوفيد-19 منذ 4 أشهر على الأقل الحصول على جرعة تنشيطية ثانية باستخدام لقاح mRNA (الحمض النووي الريبوزي المرسال) لمكافحة كوفيد- 19.

 

لقاح Novavaxالمضاد لفيروس كوفيد-19:

 

يتم تلقي جرعتَين على حدة بينهما 21 يومًا لمن يبلغون من العمر 12 أعوام فأكثرهذا اللقاح معتمَد للاستخدام في حالات الطوارئ للأشخاص الذين يبلغون من العمر 12 عامًا فأكثر.يُعد الشخص مُحدِّثًا لحالته من حيث التطعيم ضد كوفيد-19 إذا تلقى جميع الجرعات الموصى بها من سلسلة اللقاح الأساسية إلى جانب الحصول على الجرعات التنشيطية عندما يكون مؤهلاً لذلك. وأظهرت التجارب السريرية عدم وجود أحداث سلبية خطيرة غير متوقعة. 

إذا تأخرت في الحصول على الجرعة الثانية من اللقاح، فهل أحتاج إلى إعادة بدء سلسلة اللقاح؟

لا، إذا تأخرت في الحصول على الجرعة الثانية من اللقاح، فلا تحتاج إلى إعادة بدء سلسلة اللقاح.

احصل على الجرعة الثانية من اللقاح في أقرب وقت ممكن بعد مرور عدد الأيام الموصى بها من تاريخ الجرعة الأولي.  

من الهام الحصول على الجرعتَين بعض النظر عن المدة التي استغرقتها للحصول على الجرعة الثانية.

إذا كنت من الأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة وكنت مؤهلاً للحصول على جرعة ثالثة، فيجب عليك الانتظار لمدة 28 يومًا على الأقل بعد تلقيك الجرعة الثانية.

هل يمكنني الحصول على لقاح فيروس كوفيد-19 إذا كنت حاملاً أو مرضعة أو أخطط للحمل؟

نعم، تُظهر البيانات أن لقاحات كوفيد-19 آمنة أثناء فترة الحمل. توصي Centers for Disease Control and Prevention (CDC، مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها) (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط)، وAmerican College of Obstetricians and Gynecologists (ACOG، الكلية الأمريكية لأطباء أمراض النساء والتوليد) (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط) وSociety for Maternal-Fetal Medicine (SMFM، جمعية طب الأم والجنين) (باللغة الإنجليزية فقط) بحصول الحوامل، أو المرضعات، أو اللواتي يخططن للحمل على لقاح كوفيد-19. وتُشير بعض الدراسات إلى أنه إذا تلقيتِ اللقاح، فيمكن أن يحصل طفلكِ على أجسام مضادة ضد فيروس كوفيد-19 في أثناء الحمل والرضاعة. وتتعرض النساء الحوامل اللاتي لم يحصلن على اللقاح وأُصِبن بفيروس كوفيد-19 لخطر متزايد من حدوث مضاعفات خطيرة، مثل الولادة المبكرة أو ولادة جنين ميت. بالإضافة إلى ذلك، فإن السيدات اللاتي يصبن بفيروس كوفيد-19 في أثناء الحمل يكُنّ أكثر عرضة للحاجة إلى دعم صحي متقدم وأنبوبة تنفس بمقدار الضعفين إلى ثلاثة أضعاف.

لمزيد من الموارد عن تلقي لقاح كوفيد-19 للحوامل والمرضعات، يرجى الاطلاع على آخر ما استجد من المعلومات على الموقع الإلكتروني One Vax, Two Lives (لقاح واحد يحفظ حياتين).

 

هل يمكنني الحصول على لقاح فيروس كوفيد-19 عندما أحصل على التطعيمات الروتينية؟

نعم، فقد غيرت Advisory Committee on Immunization Practices (ACIP، اللجنة الاستشارية لممارسات التطعيم) بتغيير توصياتها بتاريخ 12 مايو 2021. ويمكنك الآن الحصول على لقاح كوفيد-19 في نفس الوقت الذي تحصل فيه على لقاحات أخرى.

ليس عليك جدولة التطعيمات المدرسية اللازمة لطفلك (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط) أو غيرها من اللقاحات المُوصّى بها لتكون منفصلة عن تطعيم فيروس كوفيد-19. يُعد موعد الحصول على لقاح كوفيد-19 فرصةً أخرى لحصول طفلك على كافة اللقاحات المُوصي بها.

ما المقصود ببطاقة تسجيل الحصول على التطعيم؟

يجب أن تحصل على بطاقة تطعيم ورقية عند تلقّيك الجرعة الأولي من لقاح كوفيد-19. ستخبرك هذه البطاقة بنوع اللقاح الذي حصلت عليه (Comirnaty/Pfizer-BioNTech، أو Spikevax/Moderna، أو Johnson & Johnson) وتاريخ الحصول عليه.

إذا حصلت على لقاح Comirnaty/Pfizer-BioNTech أو لقاح Spikevax/Moderna، فيتعين على مُقدِّم اللقاح حجز موعد لكي تحصل على الجرعة الثانية في أثناء تلقيك الجرعة الأولي. احتفظ بهذه البطاقة معك حتى يتمكن مُقدِّم اللقاح من إكمالها بعد حصولك على الجرعة الثانية.

إن تلقيت جرعة إضافية أو جرعة تنشيطية، فينبغي أن تصطحب معك كذلك بطاقة تسجيل الحصول على التطعيم إلى موعدك. سيسجل مُقدِّم اللقاح الجرعة.

إليك بعض النصائح المفيدة التي ينبغي مراعاتها عند التعامل مع بطاقة تطعيمك:

  • احتفظ ببطاقة تطعيمك بين الجرعات وبعد تلقّيها.
  • احرص على التقاط صور لواجهة البطاقة وظهرها لتكون لديك صورة رقمية في متناولك.
  • يمكنك إرسال الصور إلى نفسك في رسالة بريد إلكتروني، أو إنشاء ألبوم بها، أو إضافة وسم إلى الصور؛ حتى تتمكن من العثور عليها مرة أخرى بسهولة.
  • احرص على الحصول على نسخة مُصوَّرة منها إذا كنت تريد صورة منها معك.

سيظل بإمكانك الحصول على الجرعة الثانية من اللقاح حتى لو لم تحضر بطاقة تطعيمك للموعد. اطلب من مُقدِّم الخدمة أن يبحث عن نوع (العلامة التجارية لـ) اللقاح الذي حصلت عليه في الجرعة الأولى لكي تتأكد من الحصول على نفس النوع مرة أخرى. إذا فقدت بطاقة تطعيمك، فسجّل دخولك إلى MyIR(My Immunization Registry) (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط) للبحث عن سجل التطعيم الخاص بك ضد فيروس كوفيد-19 ومن ثم التقط لقطة شاشة أو صورة من المعلومات. إذا لم يكن لديك حساب، فيمكنك التسجيل في MyIR في أي وقت.

يُرجى مراعاة أن عملية التحقق من سجلاتك عبر MyIR قد لا تكون فورية، وأن الدخول إلى الموقع يقتصر حاليًا على اللغة الإنجليزية فقط. تتوفر المساعدة المباشرة عبر الهاتف بشأن استخدام MyIRmobile أو الأسئلة المتعلقة بسجل التطعيم من خلال الاتصال على الخط الساخن المُخصَّص من Department of Health (إدارة الصحة) للأسئلة المتعلقة بفيروس COVID-19 (كوفيد-19) على الرقم 833-VAX-HELP، أو من خلال التواصل عبر البريد الإلكتروني التالي waiisrecords@doh.wa.gov.

السلامة والفاعلية

لماذا يجب أن أحصل على لقاح كوفيد-19؟

يُعد اختيار الحصول على لقاح كوفيد-19 من عدمه أمرًا متروكًا لحريتك، ولكن نحن بحاجة إلى أن يحصل أكبر عدد ممكن من الأشخاص على اللقاح لوضع نهاية لهذه الجائحة؛ حيث يصبح من الصعب أن ينتشر فيروس كوفيد-19، عندما يكون العديد من الأشخاص في المجتمع محصنين؛ من خلال اللقاح أو الإصابة به مؤخرًا. فكلما ارتفع معدل تلقي اللقاح، انخفض معدل الإصابات.

يمكن أن توفر لك لقاحات كوفيد-19 الحماية والوقاية بطرق متعددة:

  • تقليل فرص التدهور الشديد في حالتك الصحية إلى حد كبير إذا أُصِبت بفيروس كوفيد-19.
  • يؤدي الحصول على اللقاح بالكامل إلى تقليل احتمالات دخولك إلى المستشفى، ويقلل أيضًا من خطر الوفاة بسبب الإصابة بمرض كوفيد-19.
  • تساهم اللقاحات في زيادة عدد الأشخاص الذين يتمتعون بالحماية في المجتمع، وهو ما يزيد من صعوبة انتشار المرض.
  • يواصل الخبراء دراسة مدى فعالية اللقاح في منع الأشخاص من نقل الفيروس للآخرين.

يظل من الممكن إصابتك بفيروس كوفيد-19 حتى بعد حصولك على التطعيم بالكامل، لكن احتمالات الإصابة تصبح أقل بكثير مما لو لم تحصل على اللقاح.

ويظل الأشخاص الذين لم يحصلوا على اللقاح عرضة للإصابة بالفيروس، ونقله إلى الآخرين. هناك بعض الأشخاص يتعذر عليهم الحصول على اللقاح لأسباب طبية، وهذا يجعلهم عرضة بشكل خاص للإصابة بكوفيد 19. إذا لم تكن حصلت على اللقاح، فأنت أيضًا أكثر عرضة لخطر دخول المستشفى أو الوفاة نتيجة فيروس كوفيد-19 المتحور (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط). يساعد التطعيم على حمايتك وحماية عائلتك وجيرانك ومجتمعك.

لماذا يجب أن أحصل على لقاح كوفيد-19 إذا كان أغلب الناس ينجون من المرض؟

لا يشكل الموت الخطر الوحيد الناتج عن الإصابة بفيروس كوفيد-19. فالكثير من الأشخاص الذين يصابون بفيروس كوفيد-19 لا يعانون إلا من أعراض معتدلة. ومع ذلك، لا يمكن التنبؤ بالفيروس على الإطلاق، ونحن نعرف أن بعض أشكال فيروس كوفيد-19 المتحورة (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط) من المحتمل أن تصيبك بالمرض الشديد. يمكن أن يعاني بعض الأشخاص من المرض الشديد أو الوفاة نتيجة فيروس كوفيد-19، حتى الشباب الذين لا يعانون من حالات صحية مزمنة. وقد تظهر أعراض تستمر لعدة أشهر وتؤثر على نوعية الحياة لدى آخرين، معروفين باسم "المصابين بكوفيد لفترة طويلة الأمد". نحن أيضًا لا زلنا لا نعرف جميع الآثار طويلة الأمد التي يسببها فيروس كوفيد-19، نظرًا لأنه فيروس جديد. ولذا، يُعد الحصول على اللقاح هو أفضل طريقة للحماية منه. ينبغي عليك تلقى لقاح كوفيد-19 حتى لو كنت صغيرًا في السن ما دمت تتمتع بصحة جيدة.

ما المقصود بفيروس كوفيد-19 المتحور؟

تتحول (تتغير) الفيروسات أثناء انتقالها من شخص لآخر. ويُعد "المتحور" سلالة متحولة من الفيروس. تختفي بعض الفيروسات المتحورة بمرور الوقت، والبعض الآخر يواصل انتشاره في المجتمعات.

حددت Centers for Disease Control and Prevention (CDC، مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها) (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط) متحورات الفيروس المثيرة للقلق. في الوقت الحالي، هناك العديد من المتحورات المثيرة للقلق لأنها تنتشر بسرعة وسهولة أكبر، مما يتسبب في انتشار عدوى فيروس كوفيد-19.

هل يعمل لقاح فيروس كوفيد-19 ضد السلالات المتحورة؟

يساعد تلقي اللقاح على إبطاء انتشار الفيروس ويقلل من انتقال السلالات المتحورة، كما يوفر لك حماية قوية من دخول المستشفى والوفاة من جميع متحورات الفيروس المعروفة.

قد يُصاب بعض الأشخاص الذين تم تطعيمهم بسلالة متحورة، ولكن تظهر الأبحاث أنهم يميلون إلى الشعور بأعراض معتدلة. من المهم تلقي جميع جرعات اللقاح الموصى بها حتى تتمتع بأقصى قدر من الحماية ضد المتحورات.

يعتبر تلقي التطعيم أفضل وسيلة لحمايتك وحماية أحبائك ومجتمعك. ستعمل التغطية التطعيمية العالية على تقليل معدل انتشار الفيروس كما ستساعد على منع ظهور متحورات فيروسية جديدة.

كيف نعرف أن اللقاحات آمنة؟

للتأكد من أمان لقاحات كوفيد-19، وسعت Centers for Disease Control and Prevention  (CDC، مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها) وعززت من قدرة البلاد على رصد أمان اللقاح. وعليه، يمكن للخبراء في أمان اللقاح رصد المشكلات التي لم تكن لتبدو للعيان وقت إجراء التجارب السريرية التي خضع لها لقاح كوفيد-19 والكشف عنها.

ماذا عن لقاح Johnson & Johnson؟

توصي Washington State Department of Health (DOH، إدارة الصحة في ولاية واشنطن)،اعتبارًا من ديسمبر/كانون الأول 2021، بأن تختار تلقي لقاح الحمض النووي الريبوزي المرسال (mRNA) المضاد لفيروس كوفيد-19 (Pfizer-BioNTech أو Moderna) بدلاً من تلقي جرعة واحدة من لقاح Johnson & Johnson (J&J).

ويستند هذا التحديث إلى الإرشادات الصادرة عن Centers for Disease Control and Prevention(CDC، مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها) بعد تقديم بيانات جديدة عن حالتَين مرضيتَين جديدتَين عقب تلقي لقاح J&J.

وكانت تلك الحالات مرتبطة فقط بلقاح J&J المضاد لفيروس كوفيد-19، وليس لقاحَيْ Pfizer أو Moderna. وتوصي DOH الأشخاص الذين يسعون في الوقت الحالي إلى تلقي لقاح فيروس كوفيد-19، بتلقي لقاحَيْ Moderna وPfizer. ومع ذلك، فلا يزال لقاح J&J متاحًا في حالة عدم قدرتك أو استعدادك لتلقي أيٍّ من هذين اللقاحين. يُرجَى التواصل مع مُقدِّم خدمة الرعاية الصحية بشان الخيارات المتاحة لك.

في حالة تلقيك لقاح J&J المضاد لفيروس كوفيد-19 خلال الأسابيع الثلاثة الأخيرة أو نيتك لتلقي لقاح J&J، فكن على دراية بالأعراض التحذيرية لنوع تجلُّط الدم الذي تسببه متلازمة TTS. وتتضمن هذه الأعراض الصداع، أو ألم البطن، أو ألمًا في الساق، أو ضيقًا في التنفس. إذا شعرت بأيٍّ من هذه الأعراض، فيُرجى التماس العناية الطبية على الفور.

من الطبيعي أن تظهر عليك أعراض تتراوح شدتها بين الطفيفة والمتوسطة، بما في ذلك الحمّى، والصداع، والإرهاق، وآلام المفاصل/العضلات، خلال الأسبوع الأول من تلقي أي لقاح مضاد لفيروس كوفيد-19. وعادةً ما يبدأ الشعور بهذه الآثار الجانبية في غضون ثلاثة أيام من تلقي اللقاح ويستمر ذلك بضعة أيام فقط.

ما معنى أن اللقاح مُعتمد من FDA؟

تُراجع FDA البيانات لمدة أطول من الوقت لمنح الاعتماد الكامل، مقارنةً بإذن الاستخدام الطارئ. ومن أجل اعتماد لقاح اعتمادًا كاملاً، يجب أن تُظهر البيانات مستوى عاليًا من السلامة والفاعلية ومراقبة الجودة في عملية إنتاج اللقاح.

يسمح إذن الاستخدام الطارئ (EUA) لـ FDA بإتاحة المنتج أثناء حالة الطوارئ المعلنة قبل أن يحصل على الترخيص الكامل. ويتمثل الغرض من EUA في التأكد من حصول الأشخاص على لقاحات منقذة للحياة قبل تحليل البيانات على المدى الطويل. ومع ذلك، لا تزال يتطلب EUA إجراء مراجعة شاملة تمامًا للبيانات السريرية- خلال فترة زمنية أقصر بقليل. وتفحص Scientific Safety Review Workgroup (مجموعة عمل مراجعة السلامة العلمية) أي EUA ممنوح من FDA، كجزءٍ من Western States Pact (ميثاق الولايات الغربية) (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط).

ما المقصود بـ Western States Pact؟

في شهر أكتوبر عام 2020، انضمت ولاية واشنطن إلى أوريغون ونيفادا وكولورادو وكاليفورنيا لتشكيل مجموعة عمل مراجعة السلامة العلمية في الولايات الغربية (ميثاق الولايات الغربية) لفحص سلامة لقاحات فيروس كوفيد-19 وفعاليتها بعد اعتمادها من FDA. توفر مجموعة العمل هذه شريحة أخرى من مراجعة الخبراء حول سلامة اللقاحات.

تشمل المجموعة خبراء تم تعيينهم من جانب جميع الولايات الأعضاء؛ وكذلك علماء معترف بهم على المستوى الوطني يتمتعون بخبرة في مجال التحصين والصحة العامة. عندما تعتمد FDA لقاحًا ما للاستخدام في حالات الطوارئ، تُراجع المجموعة جميع البيانات المتاحة علنًا بصورة متزامنة مع المراجعات الفيدرالية وتقدم تقريرًا عن ذلك. أُجريت هذه العملية على اللقاحات الثلاثة المتوفرة حاليًا في ولاية واشنطن، وستُجرى على لقاحات فيروس كوفيد-19 كافة التي تُمنَح Emergency Use Authorization (EUA) في المستقبل. اطَّلِع على نتائج Western States Scientific Safety Review Workgroup:

كيف سيعمل لقاح كوفيد-19 في جسمي؟

شاهد مقطع الفيديو هذا لمعرفة كيف تعمل اللقاحات داخل جسمك (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط).

لقاحات الحمض النووي الريبوزي المرسال (لقاحا Pfizer وModerna المضادان لفيروس كوفيد-19)

يُدعى لقاحان من اللقاحات المتوفرة بلقاحات الحمض النووي الريبوزي المرسال (mRNA).

تعمل لقاحات الحمض النووي الريبوزي المرسال على تدريب خلاياك على تكوين البروتين الشوكي لفيروس كورونا ولكن غير ضار. يرى النظام المناعي لديك أن البروتين دخيل، ويبدأ جسمك في تكوين الأجسام المضادة له. تتذكر هذه الأجسام المضادة كيفية مكافحة فيروس كوفيد-19 في حالة إصابتك به في المستقبل. عند حصولك على اللقاح، فإنك تكتسب مناعة ضد فيروس كوفيد-19 دون الإصابة بالمرض. وبمجرد أن يؤدي الحمض النووي الريبوزي المرسال وظيفته، فإنه يتفكك بسرعة ويخرجه الجسم في غضون أيام قليلة.

لقاحات النواقل الفيروسية (لقاح Johnson & Johnson المضاد لفيروس كوفيد-19)

أحد اللقاحات المضادة لفيروس كوفيد-19 يُسمى لقاح النواقل الفيروسية.

يتم إعداد لقاحات النواقل الفيروسية من خلال الاستعانة بنسخ ضعيفة من فيروس ما (فيروس مختلف عن الفيروس المُسبِّب لكوفيد-19). تعمل هذا اللقاحات على تدريب خلاياك على تكوين البروتين الشوكي لفيروس كورونا ولكن غير ضار. يرى النظام المناعي لديك أن البروتين دخيل، ويبدأ في تكوين الأجسام المضادة له. يتعلم جسمك آلية حمايتك من الإصابة مستقبلاً بفيروس كوفيد-19 دون الحاجة إلى الإصابة به. 

يتكون لقاح النواقل الفيروسية الذي لدينا من جرعة واحدة، ويستغرق عادةً حوالي أسبوعَين بعد الحصول على الجرعة حتى تصل إلى أقصى حماية.

لقاحات وحدات البروتين الفرعية  - لقاح Novavax المضاد لكوفيد-19

يُعَد لقاح وحدات البروتين الفرعية أحد اللقاحات المضادة لفيروس كوفيد-19 والمعتمَدة من قِبَل Food and Drug Administration (FDA، إدارة الغذاء والدواء). تحتوي لقاحات وحدات البروتين الفرعية على أجزاء من الفيروس (البروتينات) التي تسبب الإصابة بكوفيد-19 (يتم تصنيعها بدون استخدام أي فيروسات حية) جنبًا إلى جنب مع مادة مساعدة إضافية تهدف إلى مساعدة اللقاح على العمل بشكلٍ أفضل داخل الجسم. وبمجرد أن يتعرف جهازك المناعي على كيفية الاستجابة للبروتين الشوكي، سيتمكن بعد ذلك من الاستجابة بسرعة للفيروس الحقيقي ويوفر لك الوقاية من الإصابة بكوفيد-19. لا يمكن أن تسبب لقاحات وحدات البروتين الفرعية الإصابة بالعدوى بالفيروس المسبب لكوفيد-19 ولا تتفاعل مع حمضنا النووي.

يُتاح لقاح وحدات البروتين الفرعية الفيروسية في شكل جرعتَين. ويستغرق الأمر عادةً حوالي أسبوعَين بعد الحصول على الجرعة الثانية حتى يصبح الشخص محصنًّا بالكامل.

 

يمكن أن يتسبب الحصول على اللقاحات أحيانًا في حمَّى طفيفة أو أعراض تشبه البرد، ولكنها غير ضارة.

لمزيدٍ من المعلومات، راجع هذه المصادر: نظرة سريعة عن لقاحات كوفيد-19 ولقاحات فيروس كوفيد-19: ما تحتاج إلى معرفته.

عندما يتمكن عدد كافٍ من الأشخاص في المجتمع من مكافحة فيروس كورونا، لن يجد الفيروس جسمًا ينتقل إليه. وهذا معناه أن بإمكاننا وقف انتشاره بوتيرة أسرع والاقتراب قليلاً من إنهاء هذه الجائحة.

كيف تُصنَع لقاحات فيروس كوفيد-19؟

يوضح مقطع الفيديو القصير هذا كيفية صناعة لقاحات فيروس كوفيد (متوفر باللغة الإنجليزية فقط).

ماذا يعني لقاح الحمض النووي الريبوزي المرسال؟
  • الحمض النووي الريبوزي المرسال أو لقاح الحمض النووي الريبوزي المرسال (mRNA) عبارة عن نوع جديد من اللقاحات يعمل على تدريب خلاياك على طريقة تكوين "بروتين شوكي" غير ضار. والبروتين الشوكي هو الجزء الذي يمكنك أن تراه على سطح فيروس كورونا. يرى جهازك المناعي أن البروتين دخيل، ويبدأ جسمك في خلق رد فعل مناعي وتكوين الأجسام المضادة. وهذا يشبه ما يحدث للجسم عندما نصاب بفيروس كوفيد-19 "بشكل طبيعي". وبمجرد أن يؤدي الحمض النووي الريبوزي المرسال وظيفته، فإنه يتفكك بسرعة ويخرجه الجسم في غضون أيام قليلة.

    على الرغم من استخدامنا للحمض النووي الريبوزي المرسال في أنواع أخرى من الرعاية الطبية والبيطرية في الماضي، فإن صنع اللقاحات باستخدام هذه الطريقة يعتبر قفزة علمية كبيرة للأمام وقد يساعد في صنع اللقاحات بطريقة أسهل في المستقبل.

    يمكنك الاطلاع على مزيدٍ من المعلومات حول آلية عمل لقاحات الحمض النووي الريبوزي المرسال على الموقع الإلكتروني لمراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط).

ماذا يعني لقاح الناقل الفيروسي؟

يستخدم هذا النوع من اللقاح نسخةً ضعيفة من فيروس مختلف ("الناقل")، والتي تعطي تعليمات إلى خلاياك، إذ يدخل الناقل الخلية ويستخدم آلية الخلية لتكوين البروتين الشوكي لفيروس كوفيد-19 لكن غير ضار. تظهر الخلية بعدها البروتين الشوكي على سطحها ويرى جهازك المناعي أن البروتين دخيل على جسمك، ومن ثّم يبدأ جهازك المناعي بتكوين أجسام مضادة وتحفيز الخلايا المناعية الأخرى لمحاربة ما يعتقد أنه عدوى. يتعلم جسمك آلية حمايتك من الإصابة مستقبلاً بفيروس كوفيد-19 دون الحاجة إلى الإصابة به.

ما المقصود بـ "لقاح وحدات البروتين الفرعية"؟

يُعَد لقاح وحدات البروتين الفرعية أحد اللقاحات المضادة لفيروس كوفيد-19 والمعتمَدة من قِبَل Food and Drug Administration (FDA، إدارة الغذاء والدواء). تحتوي لقاحات وحدات البروتين الفرعية على أجزاء من الفيروس (البروتينات) التي تسبب الإصابة بكوفيد-19 (يتم تصنيعها بدون استخدام أي فيروسات حية) جنبًا إلى جنب مع مادة مساعدة إضافية تهدف إلى مساعدة اللقاح على العمل بشكلٍ أفضل داخل الجسم. وبمجرد أن يتعرف جهازك المناعي على كيفية الاستجابة للبروتين الشوكي، سيتمكن بعد ذلك من الاستجابة بسرعة للفيروس الحقيقي ويوفر لك الوقاية من الإصابة بكوفيد-19. لا يمكن أن تسبب لقاحات وحدات البروتين الفرعية الإصابة بالعدوى بالفيروس المسبب لكوفيد-19 ولا تتفاعل مع حمضنا النووي.

ما المقصود بـ "المادة المساعدة الإضافية"؟

المادة المساعدة في لقاح Novavax هي مادة إضافية تهدف إلى المساعدة في تقوية استجابة الجسم المناعية.

ما المكونات الموجودة في اللقاحات؟

المكونات الموجودة في لقاحات كوفيد-19 هي مكونات معتادة للغاية بالنسبة للقاحات. تحتوي اللقاحات على مكون فعال، هو الحمض النووي الريبوزي المرسال أو فيروس غُدِّي مُعدَّل، بالإضافة إلى مكونات أخرى مثل الدهون، والأملاح، والسكريات لحماية المكون الفعال ومساعدته على العمل بفعالية أفضل داخل الجسم، وحماية اللقاح أثناء نقله وتخزينه.

يُعَد لقاح Novavax المضاد لكوفيد-19 أحد لقاحات وحدات البروتين الفرعية، والذي يحتوي على مادة مساعدة إضافية إلى جانب الدهون والسكريات اللازمة لمساعدة اللقاح على العمل بشكلٍ أفضل داخل الجسم. ولا يعتمد هذا اللقاح على استخدام الحمض النووي الريبوزي المرسال (mRNA).

لا يحتوي أيّ من لقاحات Pfizer وModerna وNovavaxوJohnson and Johnson على خلايا بشرية (بما في ذلك الخلايا الجنينية)، أو فيروس كوفيد-19، أو لاتكس، أو مواد حافظة، أو منتجات حيوانية ثانوية، بما فيها منتجات لحم الخنزير أو الجيلاتين. لا تُصنَّع اللقاحات باستخدام بيض، ولا تحتوي على منتجات البيض.

انظر إلى صفحة الأسئلة والأجوبة الصادرة عن مستشفى الأطفال في فيلادلفيا (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط) لمزيدٍ من المعلومات عن مكونات اللقاح. يمكنك أيضًا الاطلاع على قوائم بالمكونات الكاملة الموجودة في لقاحات Pfizer، وModerna، وJohnson & Johnson في نشرة معلومات كل لقاح.

هل يحتوي لقاح Johnson & Johnson على أنسجة جنينية؟

لقد تم صُنع لقاح Johnson & Johnson ضد كوفيد-19 باستخدام التقنية ذاتها التي تُصنع بها لقاحات عديدة أخرى. فهو لا يحتوي على أي أجزاء من الأجنة أو خلايا جنينية. يُصنَع اللقاح الواحد داخل نسخ من خلايا مستنبتة معمليًا، والتي قد سُحبت في الأصل من عمليات إجهاض اختياري منذ أكثر من 35 عامًا مضت. وقد تم الاحتفاظ بخطوط الخلايا في المعمل من أجل هذه اللقاحات منذ ذلك الحين، ولا يُستخدَم أي مصادر أخرى للخلايا الجنينية في تصنيع هذه اللقاحات. ربما تكون هذه المعلومات جديدة بالنسبة إلى بعض الأشخاص، إلا أن اللقاحات الخاصة بالجدري المائي، والحصبة الألمانية، والتهاب الكبد الفيروسي أ تُصنَّع بالطريقة نفسها.

هل يتسبب لقاح فيروس كوفيد-19 في العقم؟

ليس هناك أي دليل علمي على أن اللقاحات تتسبب في العقم أو العجز الجنسي. عند دخول اللقاح إلى جسمك، فإنه يتعاون مع جهازك المناعي لإنشاء أجسام مضادة لمكافحة فيروس كورونا. ولا تتداخل هذه العملية مع الأعضاء التناسلية.

توصي Centers for Disease Control and Prevention (CDC)، وAmerican College of Obstetricians and Gynecologists (ACOG) وSociety for Maternal-Fetal Medicine (SMFM) (المواقع الإلكترونية متوفرة باللغة الإنجليزية فقط) بحصول الحوامل، أو المرضعات، أو اللواتي يخططن للحمل على لقاح كوفيد-19. العديد من السيدات اللاتي تلقّين لقاح كوفيد-19، أصبحن حوامل أو أنجبن أطفالاً أصحاء.

لا توجد أي أدلة في الوقت الحالي تُشير إلى أن اللقاحات، بما في ذلك لقاح فيروس كوفيد-19، تؤدي إلى مشاكل في الخصوبة عند الذكور. أُجريت دراسة صغيرة حديثة على 45 رجلاً يتمتعون بصحة جيدة (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط) تلقوا فيها لقاح الحمض النووي الريبوزي المرسال الخاص بفيروس كوفيد-19 (أي: Pfizer-BioNTech أو Moderna)، وبحثت الدراسة في خصائص الحيوانات المنوية، مثل كميتها وحركتها قبل الحصول على التطعيم وبعده. وجد الباحثون عدم ظهور أي تغيرات جوهرية في خصائص الحيوانات المنوية بعد تلقي اللقاح.

ارتبطت الحمى الناتجة عن المرض بانخفاض قصير المدى في إنتاج الحيوانات المنوية لدى الرجال الأصحاء. على الرغم من أن الحمى يمكن أن تكون أثرًا جانبيًا مؤقتًا للتطعيم ضد فيروس كوفيد-19، فلا يوجد دليل في الوقت الحالي على أن الحمى بعد التطعيم ضد فيروس كوفيد تؤثر على إنتاج الحيوانات المنوية.

اطلع على مزيدٍ من المعلومات عن لقاحات فيروس كوفيد-19 للأشخاص الراغبين في الإنجاب (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط) الصادرة عن CDC. يمكنك أيضًا الاطلاع على الصفحة الإلكترونية للقاحات فيروس كوفيد-19 الصادرة عن مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط) للحصول على مزيدٍ من المعلومات عن اللقاحات.

ما أنواع الأعراض العادية التي تظهر على الشخص بعد تلقي اللقاح؟

تتضمن الآثار الجانبية الأكثر شيوعًا ألم الذراع، وتعبًا، وصداعًا، وألم العضلات، مثل أعراض اللقاحات الروتينية الأخرى.

تعتبر هذه الأعراض علامةً على فاعلية اللقاح. وفي التجارب التي أجريت على لقاحَي Pfizer وModerna، ظهرت تلك الآثار الجانبية في معظم الحالات خلال يومين من تلقي اللقاح واستمرت لحوالي يوم. وتكون الآثار الجانبية أكثر شيوعًا بعد الجرعة الثانية بالمقارنة بالأولى. في التجارب السريرية التي أُجريت على لقاح Johnson & Johnson، استمرت الآثار الجانبية بمعدل يوم إلى يومين في المتوسط.

بالنسبة إلى اللقاحات الثلاثة، كان الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 55 عامًا أقل عرضة للإبلاغ عن الآثار الجانبية مقارنةً بالأشخاص الأصغر سنًا.

ربما سمعت بعض الشائعات عن الآثار الجانبية غير الحقيقية المُذكورة على الإنترنت أو وسائل التواصل الاجتماعي. تأكد في أي وقت ترى فيه أحدهم يدعي ظهور أحد الآثار الجانبية أن تتحقق من مصدر هذا الادعاء.

ماذا سيحدث إذا أصبحت مريضًا بعد تلقي لقاح فيروس كوفيد-19؟

مثل كل اللقاحات الروتينية الأخرى، عادةً ما يصاحب الحصول على تطعيم فيروس كوفيد-19 الشعور بآثار جانبية مثل الشعور بألم في الذراع، أو حمى، أو صداع، أو تعب بعد تلقّي اللقاح. وتلك علامات على فعالية اللقاح. تعرف على المزيد عن الآثار الجانبية المحتملة بعد تلقي لقاح كوفيد-19.

إذا مرضت بعد تلقّي اللقاح، فيجب عليك الإبلاغ عن الآثار الجانبية إلى Vaccine Adverse Event Reporting System (VAERS، ﻧظﺎم اﻹﺑﻼغ ﻋن اﻷحداث السلبية ﻟﻠﻘﺎﺣﺎت) (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط). "الحدث السلبي" عبارة عن أي مشكلة صحية أو أثر جانبي تشعر به بعد الحصول على التطعيم. لمزيدٍ من المعلومات عن VAERS، انظر "ما المقصود بـ VAERS؟" أدناه.

ما المقصود بـ VAERS؟

VAERS هو نظام إنذار مبكر تُديره مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) وإدارة الغذاء والعقاقير (FDA). يمكن أن يساعدك VAERS على اكتشاف المشكلات التي قد تتعلق باللقاح.

يمكن لأي شخص (مقدم الخدمات الصحية، المريض، مقدم الرعاية) الإبلاغ عن الأحداث السلبية المحتملة إلى VAERS (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط).

هناك حدود لهذا النظام.، فلا يعني تقرير نظام VAERS أن اللقاح قد تسبب في رد فعل أو نتيجة، لكنه يعني فقط أن التطعيم قد حدث أولاً.

نظام VAERS مُصمم لمساعدة العلماء على ملاحظة التوجهات أو الأسباب التي يتعين عليهم فحصها للعثور على مشكلة محتملة. فهو لا يُعد قائمة بنتائج التطعيم التي تم التحقق منها.

عندما تبلغ نظام VAERS، فإنك تساعد مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) وإدارة الغذاء والعقاقير (FDA) على تحديد المخاوف الصحية المحتملة والتأكد من سلامة اللقاحات. إذ ظهرت أي مشكلات، فسيتخذون ما يلزم ويخطرون مقدمي خدمات الرعاية الصحية بالمشاكل المحتملة.

هل يمكنني الحصول على لقاح فيروس كوفيد-19 إذا كنت قد أصبت بالفيروس من قبل؟

نعم، توصي Advisory Committee for Immunization Practices (ACIP، اللجنة الاستشارية لممارسات التطعيم) بأن يتلقَّى اللقاح كل من سبقت إصابته بفيروس كوفيد-19.

توضح البيانات أنه من غير الشائع أن تتكرر الإصابة بعدوى كوفيد-19 في خلال 90 يومًا من إصابتك بالعدوى. لذلك قد تتمتع ببعض الوقاية (تُسمى بالمناعة الطبيعية). ولكننا لسنا على علم بمدة استمرار هذه المناعة الطبيعية.

ينبغي على المصابين حاليًّا بفيروس كوفيد-19 أن ينتظروا حتى يشعروا بتحسن وتنتهي فترة عزلهم، قبل تلقِّيهم للقاح.

ينبغي أيضًا لمن خالطوا مؤخرًا مصابين بفيروس كوفيد-19 الانتظار لحين انتهاء فترة الحجر الصحي، إذا كانوا يستطيعون الانعزال بعيدًا عن الآخرين بأمان، حتى يحصلوا على اللقاح. إذا كان هناك خطر كبير من إصابة الآخرين بالعدوى، فقد يتلقون اللقاح في أثناء فترة الحجر الصحي لمنع انتشار المرض.

يرجى الاطلاع على صفحتنا صفحة العزل والحجر الصحي بسبب الإصابة بكوفيد-19 للتعرف على التوجيهات الواجب اتباعها عند العزل والحجر الصحي.

 

هل يمكنني الحصول على لقاح فيروس كوفيد-19 إذا كنت قد أصبت برد فعل تحسسي من لقاح ما في الماضي؟

يجب عدم إعطاء اللقاح للأشخاص الذين لديهم تاريخ معروف من رد الفعل التحسسي الشديد، مثل صدمات الحساسية، تجاه جرعة سابقة من لقاح حمض نووي ريبوزي مرسال أو لقاح ناقل فيروسي أو تجاه أي مكون آخر من مكونات لقاح Pfizer-BioNTech/Comirnaty أو لقاح Spikevax/Moderna أو لقاح Johnson & Johnson–Janssen المضادين لفيروس كوفيد-19.

لا يزال بإمكان الأشخاص الذين عانوا من رد فعل تحسسي شديد تجاه لقاحات أخرى أو علاجات عن طريق الحقن الحصول على اللقاح. وعلى الرغم من ذلك، يتعين على مقدمي خدمات الرعاية الصحية إجراء تقييم للمخاطر وتقديم المشورة لهؤلاء الأشخاص بشأن المخاطر المحتملة. إذا قرر المريض الحصول على اللقاح، فيجب على مقدم خدمة الرعاية الصحية مراقبته لمدة 30 دقيقة لرصد أي ردود أفعال فورية.

تُوصي Advisory Committee on Immunization Practices (ACIP) بأن يراقب مقدمو خدمات الرعاية الصحية جميع المرضى الآخرين لمدة 15 دقيقة على الأقل بعد تلقيهم اللقاح لرصد أي رد فعل تحسسي. انظر الاعتبارات السريرية المؤقتة للقاحات الحمض النووي الريبوزي المرسال التابعة لـ ACIP (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط) للاطلاع على مزيدٍ من المعلومات.

متطلبات اللقاح

هل الحصول على لقاح فيروس كوفيد-19 إلزامي؟

سيكون لك الاختيار بين تلقي لقاح كوفيد-19 أو لا، ولكن يطلب بعض أصحاب العمل والكليات والجامعات الحصول عليه.

تُلزم ولاية واشنطن الأفراد التاليين بالحصول على لقاح فيروس كوفيد-19:

يُطلب من هؤلاء الموظفين تلقي التطعيم بالكامل ضد فيروس كوفيد-19 (أسبوعَين على الأقل بعد الانتهاء من سلسلة اللقاح) بحلول 18 أكتوبر 2021. يشمل الإلزام المقاولين والمتطوعين والوظائف الأخرى العاملة في هذه البيئات.

إذا كنت تنتمي إلى إحدى هذه المجموعات، أو إذا كان صاحب العمل أو المدرسة يطلب تلقي تطعيم فيروس كوفيد-19، فتحدث مع قسم الموارد البشرية، أو صاحب العمل، أو المدرسة لمعرفة ما يجب القيام به. لا تتدخل وزارة الصحة في سياسة صاحب العمل أو الكلية/الجامعة.

سيساعدك اللقاح على حمايتك وحماية الآخرين من حولك من الإصابة بفيروس كوفيد-19 كما نحثك على التحدُّث إلى طبيبك أو العيادة لتعرف فوائد اللقاح.

ما متطلبات لقاح كوفيد-19 لموظفي المدارس من رياض الأطفال إلى الصف الثاني عشر؟

في 18 أغسطس 2021، أصدر الحاكم Inslee توجيهًا يطالب فيه جميع موظفي المدارس العامة والخاصة من رياض الأطفال وحتى الصف الثاني عشر بالحصول على التطعيم ضد فيروس كوفيد-19 كاملاً، أو الحصول على إعفاء ديني أو طبي وذلك بحلول 18 أكتوبر 2021.

يسري الأمر على جميع الموظفين في البيئات التعليمية (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط)، بما في ذلك:

  • الموظفون والمقاولون العاملون في المدارس الخاصة من رياض الأطفال إلى الصف الثاني عشر، والمناطق التعليمية للمدارس العامة من رياض الأطفال إلى الصف الثاني عشر، والمدارس المستقلة، ومناطق الخدمات التعليمية (لا ينطبق الأمر على المدارس المدمجة للتعليم القِبَلي على مستوى الولاية أو على الطلاب).
  • مقدمو خدمات رعاية الأطفال والتعليم المبكر الذين يخدمون أطفالاً من أسر مختلفة.
  • الموظفون في مجال التعليم العالي.

لمزيدٍ من المعلومات، راجع متطلبات التطعيم ضد فيروس كوفيد-19 لموظفي المدارس من رياض الأطفال إلى الصف الثاني عشر: الأسئلة المتكررة (PDF) (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط) (مكتب المشرف العام على التعليمات العامة).

كيف يمكنني الحصول على إعفاء من متطلبات التطعيم؟

إذا كان صاحب العمل أو الكلية/ الجامعة تُلزم الحصول على لقاح فيروس كوفيد-19، أو كنت مُلزمًا بالحصول على اللقاح وفقًا لإعلان الحاكم Jay Inslee الصادر بتاريخ 9 أغسطس (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط) أو الإعلان الصادر بتاريخ 18 أغسطس (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط)، فيجب عليك الاتصال بصاحب العمل أو الكلية/الجامعة لمعرفة طريقة جمعهم لإثباتات الحصول على التطعيم، وما إذا كانت لديهم سياسة عدم التطبيق، وكذلك ما الذي يتعين عليك القيام به لاختيار عدم التطبيق. لا تتدخل وزارة الصحة في سياسة صاحب العمل أو الكلية/الجامعة.

لا تحتاج إلى الحصول على نموذج إعفاء من Department of Health (DOH، وزارة الصحة) للقاح كوفيد-19. ولا تملك DOH نماذج إعفاء خاصة بلقاح كوفيد-19. إن Certificate of Exemption (COE، شهادة الإعفاء) الصادرة عن ولاية واشنطن مخصصة فقط لأولياء الأمور/الأوصياء الذين يرغبون في إعفاء طفلهم من الحصول على التحصينات المطلوبة للأطفال في المدارس من رياض الأطفال إلى الصف الثاني عشر أو الحضانات أو رعاية الأطفال. إذ لا تُلزم ولاية واشنطن في الوقت الحالي الأطفال بتلقي لقاح كوفيد-19 من أجل الالتحاق بالمدرسة أو رعاية الأطفال ولذلك فهو غير مدرج في Certificate of Exemption (COE، شهادة الإعفاء).

المدارس ورعاية الأطفال

هل يمكن للأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا الحصول على اللقاح؟

يُصرَّح في الوقت الحالي بإعطاء الأطفال الذين يبلغون من العمر 6 أشهر فأكثر اللقاحات المضادة لكوفيد-19 التابعة للعلامة التجارية Pfizer-BioNTech (Pfizer) والعلامة التجارية Moderna.

وقد يحتاج الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 17 عامًا إلى موافقة أحد الوالدين أو الوصي (متوفر باللغة الإنجليزية فقط) للحصول على اللقاح، ما لم يتم تحريرهم قانونًا. تفضَّل بزيارة صفحة الويب الخاصة بنا على Vaccinating Youth (تلقي الشباب للقاح) للحصول على مزيد من المعلومات.

تحقق مع عيادة تلقي اللقاح من متطلباتهم الخاصة بتقديم دليل على موافقة الوالدين أو التحرر القانوني.

هل ستطلب الولاية الحصول على التطعيم ضد فيروس كوفيد-19 من أجل دخول المدرسة من مرحلة رياض الأطفال حتى الصف الثاني عشر؟

حظى  Washington State Board of Health (مجلس الصحة في ولاية واشنطن)، وليس Department of Health (وزارة الصحة)، بالسُلطة لتحديد متطلبات التطعيم للأطفال في المدارس من رياض الأطفال إلى الصف الثاني عشر في Revised Code of Washington (RCW، قانون ولاية واشنطن المُنقح رقم) 28A.210.140. لا توجد متطلبات بشأن لقاح كوفيد-19 للمدارس أو رعاية الأطفال في الوقت الحالي.

هل يمكن لطفلي الحصول على تحصينات أخرى أثناء تلقيه لقاح كوفيد-19؟

يمكن للأشخاص الآن الحصول على لقاح كوفيد-19 خلال 14 يومًا من تلقي لقاحات أخرى، ويشمل ذلك الحصول عليه في نفس اليوم.

هل ستكون هناك مرونة في متطلبات التحصينات المدرسية للعام الدراسي 2021-2022 نظرًا لتفشي جائحة كوفيد-19؟

يحدد مجلس الصحة بالولاية ما إذا كان ينبغي إجراء أي تغييرات على متطلبات التحصينات المدرسية. وفي هذه المرحلة، ستظل متطلبات التحصينات المدرسية كما هي. سيحتاج الأطفال إلى تلبية متطلبات التطعيم قبل أن يتمكنوا من حضور اليوم الأول في المدرسة.

الحياة بعد تلقي اللقاح

ماذا يعني تلقي التطعيم كاملاً؟

شخص متلقٍّ للقاح بالكامل هو الشخص الذي مر أسبوعان على تلقيه جميع الجرعات الموصى بها في المجموعة الأولية من لقاح كوفيد-19.

يُعد الشخص مُحدِّثًا لحالته من حيث التطعيم ضد كوفيد-19 إذا تلقى جميع الجرعات الموصى بها من سلسلة اللقاح الأساسية إلى جانب الحصول على الجرعات التنشيطية عندما يكون مؤهلاً لذلك.

ما الذي ينبغي أن أقوم به الآن بعد أن تلقيت التطعيم كاملاً؟

بمجرد تلقيك الجرعات الكاملة من اللقاح، ينبغي أن تعمل على:

إذا حصلت على لقاح فيروس كوفيد-19 بالكامل، هل سأظل في حاجة إلى اتخاذ احتياطات أخرى؟

 حتى لو حصلت على جرعات اللقاح بالكامل، فلا يزال يتعين عليك:

  • أن تكون حالتك "محدّثة" بتلقي جرعة تنشيطية لتحصل على أفضل حماية ممكنة.
  • احترام القواعد السائدة في المكان الذي توجد فيه. قد لا يزال من الواجب ارتداء الكمامات في أرجاء المدن، والمقاطعات، وفي أماكن العمل، وعند حضور الفعاليات والمناسبات أو إحضار ما يثبت تلقي اللقاح أو اختبار سلبية العدوى.
  • الخضوع للاختبار إذا كنت تعاني من أعراض الإصابة بكوفيد-19.
  • إضافة تطبيق WA Notify إلى هاتفك الذكي لتنبيهك إذا كنت قد تعرضت لكوفيد-19 وتنبيه الآخرين دون الكشف عن الهوية إذا كانت نتيجة اختبارك إيجابية. يتمتع تطبيق WA Notify بالخصوصية التامة، فلا يعلم هويتك ولا يتتبع وجهتك.
  • ارتداء كمامة محكمة جيدًا في جميع الأماكن العامة المغلقة والمزدحمة لتحصل على أفضل حماية ممكنة.
  • اتباع توصيات السفر الصادرة عن Centers for Disease Control and Prevention (CDC، مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها) ووزارة الصحة.
  • اتخاذ التدابير الاحترازية اللازمة حال التعرض المحتمل للإصابة بكوفيد-19:
    • إذا لم تتلقَ جرعة تنشيطية ومر 5 أشهر أو أكثر (في حالة لقاح Moderna/Pfizer) أو شهران (في حالة لقاح Johnson & Johnson) من تلقيك جميع الجرعات الموصى بها في سلسلة المجموعة الأولية، فاعزل نفسك لمدة 5 أيام إذا خالطت أحد المصابين بالفيروس يتبعها الالتزام التام بارتداء الكمامة لمدة 5 أيام إضافية.
    • أما إذا تلقيت الجرعة التنشيطية؛ فلست بحاجة إلى أن تعزل نفسك إذا خالطت أحد المصابين بالفيروس؛ إلا أنه ينبغي أن ترتدي الكمامة لمدة 10 أيام بعد تلك المخالطة.
هل يمكن للأشخاص من أسر مختلفة الذي حصلوا على التطعيم، والذين لم يحصلوا عليه زيارة بعضهم البعض؟

هذا يتوقف على عدة أمور. إذا كان هناك أفراد في إحدى الأسر أكثر عرضة لخطر الإصابة بمرض فيروس كوفيد-19، (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط) فيجب عليك زيارة الأماكن الخارجية أو المغلقة مع فتح النوافذ وارتداء الكمامات المحكمة جيدًا والحفاظ على مسافة بينك وبين الآخرين (6 أقدام/2 متر على الأقل).

إذا لم يكن هناك أفراد معرضون لخطر مرتفع في أي من الأسر، فإن تعرضكم لخطر انتشار فيروس كوفيد-19 يكون أقل عند الزيارة في الهواء الطلق أو في مكان مغلق خاص.

ماذا لو حصل بعض أفراد أسرتي على التطعيم بالكامل والبعض الآخر لم يحصل عليه كاملاً؟

إذا تم تطعيم بعض أفراد أسرتك فقط بشكل كامل، فعليك اتخاذ الاحتياطات كما لو كانت أسرتك لم تحصل على التطعيم. هذا يعني أنه يجب عليك ارتداء الكمامات والبقاء على مسافة 6 أقدام (2 متر) عند مقابلتك لأشخاص من أسر أخرى حصلت على التطعيم جزئيًا، أو لم تحصل عليه، وتجنب كذلك تلك التجمعات إن أمكن.

يمكنك زيارة أشخاص من أسرة واحدة تم تطعيمها بالكامل في نفس الوقت طالما لا يوجد أحد في أسرتك معرض لخطر إصابة شديدة بمرض كوفيد-19 الوخيم.

هل يمكن للأشخاص من أسر مختلفة الذي حصلوا على التطعيم، والذين لم يحصلوا عليه زيارة بعضهم البعض؟

يتمتع الأشخاص الذين تلقوا كامل جرعات اللقاح، وحالتهم أيضًا محدّثة بتلقيهم جرعة تنشيطية، بالحماية الكاملة من كوفيد-19. تكون التجمعات التي تضم الأشخاص الذين حصلوا على اللقاح بالكامل آمنة.

وليضع الناس في حسبانهم أن البعض قد لا يشعر بالراحة عند حضور التجمعات؛ حتى لو كانت الخطورة فيها ضئيلة. والبعض الآخر قد لا يرغب في العناق أو المصافحة، وهذا لا يعيبهم في شيء. يتأقلم الجميع مع الوضع الطبيعي الحالي، ولا نرغب في شيء إلا أن نكون جميعًا في أمان ونحمي من نحبهم.

هل سأحتاج إلى إظهار دليل على حصولي على التطعيم؟

قد تحتاج إلى إثبات تلقيك اللقاح ضد كوفيد-19 عند دخول أماكن، أو أماكن عمل بعينها، أو عند حضور فعاليات معينة.

لذلك، يتعين عليك معاملة بطاقة التطعيم الخاصة بك مثلما تعامل شهادة الميلاد أو غيرها من المستندات الرسمية! والتقط صورة لها واحتفظ بها في المنزل. اطلع على مزيدٍ من المعلومات عن بطاقات التطعيم وسجلات التحصين.

New accordion title

ماذا لو لم تكن حالتي من حيث تلقي لقاح كوفيد-19 محدّثة؟

  • إذا لم تكن حالتك من حيث تلقي لقاح كوفيد-19 محدّثة، فعليك أن:
  • تبحث عن مكان قريب منك لتلقي اللقاح بالمجان.
  • تفكر في ارتداء كمامة محكمة جيدًا في جميع الأماكن العامة المغلقة والمزدحمة.
  • تخضع لاختبار الكشف عن كوفيد-19 إذا ظهرت عليك أعراض.
  • تعزل نفسك لمدة 5 أيام يتبعها الالتزام التام بارتداء الكمامة لمدة 5 أيام إضافية إذا خالطت أحد المصابين بكوفيد-19. تأكد من خضوعك لاختبار الكشف عن الفيروس في اليوم الـ 5 من مخالطتك أحد المصابين.
  • إذا كنت تسافر، فاخضع لاختبار الكشف عن كوفيد-19 قبل السفر وبعده.
  • أضف تطبيق WA Notify إلى هاتفك الذكي لتنبيهك إذا كنت قد تعرضت لكوفيد-19 وتنبيه الآخرين دون الكشف عن الهوية إذا كانت نتيجة اختبارك إيجابية. يتمتع تطبيق WA Notify بالخصوصية التامة، فلا يعلم هويتك ولا يتتبع وجهتك.

هل لا يزال بإمكاني الإصابة بفيروس كوفيد-19 بعد الحصول على التطعيم؟

هذا غير مرجح ولكن هناك فرصة ضئيلة، فاللقاحات فعالة للغاية، ولكنها ليست فعالة بنسبة 100٪. إذا ظهرت عليك أعراض تُشبه أعراض فيروس كوفيد-19، (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط)، فيجب عليك الابتعاد عن الآخرين والاتصال بمقدم خدمات الرعاية الصحية، فقد يُوصي بإجراء اختبار الكشف عن كوفيد-19.

للحصول على معلومات اختبار فيروس كوفيد-19، يُرجى الاطلاع على معلومات الاختبار

هل يمكنني نشر فيروس كوفيد-19 بعد الحصول على التطعيم؟

تحدث العدوى في نسبة صغيرة من الناس ممن تلقوا كامل جرعات اللقاح بالإضافة إلى تلقيهم جرعة تنشيطية. ومع ذلك، فالناس الذين حالتهم من حيث تلقي اللقاحات محدّثة، وأصيبوا بكوفيد-19 يمكن أن ينقلوا الفيروس إلى آخرين.

ما الذي عليّ فعله إذا خالطت أحد المصابين بكوفيد-19؟

إذا كنت ممن تلقوا كامل جرعات اللقاح بالإضافة إلى جرعة تنشيطية (حتى حينه)؛ فلست بحاجة إلى أن تعزل نفسك؛ إلا أنه ينبغي أن ترتدي الكمامة 10 أيام بعد تلك المخالطة وأن تخضع لاختبار الكشف عن كوفيد-19 في اليوم الـ 5 من المخالطة. إذا لم تكن قد تلقيتَ الجرعة التنشيطية بعدُ ومر 6 أشهر أو أكثر (Moderna/Pfizer) أو شهران أو أكثر (Johnson & Johnson) من تلقيك جميع الجرعات الموصى بها في سلسلة المجموعة الأولية، فيجب أن تعزل نفسك لمدة 5 أيام يتبعها الالتزام التام بارتداء الكمامة لمدة 5 أيام إضافية. يجب على الجميع الخضوع لاختبار الكشف عن الفيروس في اليوم الـ 5، دون النظر إلى حالتهم من حيث تلقي اللقاح.

كيف يمكنني التحكم في التوتر والقلق الناتج عن انتشار فيروس كوفيد-19؟

نحن ندرك أن الوباء يمكن أن يؤثر على صحتك الجسدية والعقلية. أنت لست وحدك، فيتعامل العديد من الأشخاص في واشنطن مع التوتر والقلق المتعلقين بالاضطرابات المالية والوظيفية وإغلاق المدارس والعزلة الاجتماعية والمخاوف الصحية والحزن والخسارة وغير ذلك. ويشمل ذلك القلق الإضافي الذي من الممكن أن يعتريك عند العودة إلى ممارسة الأنشطة العامة.

وفيما يلي بعض الموارد التي يمكن أن تساعدك في التحكم في التوتر والقلق الذي يراودك:

جرعات اللقاح المُعزِّزة والجرعات الإضافية

ما الفرق بين الجرعة الإضافية والجرعة المُعزِّزة لكوفيد-19؟

الجرعة الإضافية (تُعرف أيضًا بالجرعة الثالثة) مخصصة للأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة. وفي بعض الأحيان، لا يقوم الأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة ببناء حماية كافية عند حصولهم على اللقاح بشكل كامل لأول مرة. فعندما يحدث ذلك، فإن الحصول على جرعة أخرى من اللقاح يمكن أن يساعدهم على بناء مزيد من الحماية ضد المرض.

تُشير الجرعة المُعزِّزة إلى جرعة من اللقاح يتم إعطاؤها لشخص قام ببناء حماية كافية بعد التطعيم ولكن انخفضت بعد ذلك هذه الحماية بمرور الوقت (يسمى ذلك بضعف المناعة). ولهذا السبب تأخذ جرعة مُعزِّزة ضد التيتانوس كل 10 سنوات، لأن الحماية من سلسلة لقاح التيتانوس الذي حصلت عليه في طفولتك تقل بمرور الوقت.

يرجى الاطلاع على التوجيهات المقدمة من Centers for Disease Control and Prevention  (CDC، مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها) لمن يعاني من نقص المناعة أو التفضل بزيارة موقع DOH.

من الذي يجب أن يحصل على جرعة إضافية من لقاح كوفيد-19؟
إذا كنت قد تلقيت... مَن الذي ينبغي عليه تلقِّى جرعة تنشيطية؟ متى تلقى جرعة تنشيطية؟ ما اللقاح الذي ينبغي تلقِّى جرعة تنشيطية منه؟ هل يمكنني أن أتلقى جرعة تنشيطية ثانية؟
Pfizer-BioNTech الأشخاص الذين يبلغون من العمر 5 عامًا فأكثر بعد ما لا يقل عن 5 أشهر من الانتهاء من سلسلة التطعيم الأولية

يُفضَّل تلقِّي لقاح Pfizer أو لقاح Moderna*

لا يحصل الأشخاص الذين يبلغون من العمر 17 عامًا فأقل إلا على لقاح Pfizer

قد يحصل الأشخاص الأكبر سنًا من 50 عامًا وفئة معينة من المصابين بضعف المناعة الآن على جرعة تنشيطية إضافية من لقاح mRNA (الحمض النووي الريبوزي المرسال) لمكافحة كوفيد- 19 بعد مرور 4 أشهر أو أكثر على تناول آخر جرعة تنشيطية.
Moderna الأشخاص الذين يبلغون من العمر 18 عامًا فأكثر بعد ما لا يقل عن 5 أشهر من الانتهاء من سلسلة التطعيم الأولية يُفضَّل تلقِّي لقاح Pfizer أو لقاح Moderna* قد يحصل الأشخاص الأكبر سنًا من 50 عامًا وفئة معينة من المصابين بضعف المناعة الآن على جرعة تنشيطية إضافية من لقاح mRNA (الحمض النووي الريبوزي المرسال) لمكافحة كوفيد- 19 بعد مرور 4 أشهر أو أكثر على تناول آخر جرعة تنشيطية.
Johnson & Johnson الأشخاص الذين يبلغون من العمر 18 عامًا فأكثر بعد ما لا يقل عن شهرَين من الانتهاء من سلسلة التطعيم الأولية يُفضَّل تلقِّي لقاح Pfizer أو لقاح Moderna*

قد يحصل الأشخاص الأكبر سنًا من 50 عامًا وفئة معينة من المصابين بضعف المناعة الآن على جرعة تنشيطية إضافية من لقاح mRNA (الحمض النووي الريبوزي المرسال) لمكافحة كوفيد- 19 بعد مرور 4 أشهر أو أكثر على تناول آخر جرعة تنشيطية. 

يجوز للبالغين ممن تلقوا اللقاح الأساسي وجرعة تنشيطية من لقاح Janssen المُقدم من شركة Johnson & Johnson للوقاية من كوفيد-19 منذ 4 أشهر على الأقل الحصول على جرعة تنشيطية ثانية باستخدام لقاح mRNA (الحمض النووي الريبوزي المرسال) لمكافحة كوفيد- 19.

*يُفضَّل تلقِّي لقاحات mRNA (الحمض النووي الريبوزي الرسول)، لكن لا يزال لقاح Johnson & Johnson المضاد لفيروس كوفيد-19 متاحًا إذا لم تكن قادرًا أو لم ترغب في الحصول على لقاح آخر.

يرجى الاطلاع على التوجيهات المقدمة من Centers for Disease Control and Prevention  (CDC، مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها) لمن يعاني من نقص المناعة أو التفضل بزيارة موقع DOH.

لماذا تُعَد الجرعات التنشيطية مهمة؟

تساعد الجرعات التنشيطية في منح التحصين المستمر للأشخاص المُعرَّضين بدرجة كبيرة لخطورة تطوير أعراض حادة عند الإصابة بفيروس كوفيد-19.تمت التوصية سابقًا بأن يقتصر تلقِّي الجرعات التنشيطية على الفئات السكانية المُعرَّضة بدرجة كبيرة لخطر الإصابة الشديدة بكوفيد-19، لكن جرى توسيع نطاق التوصية لتشمل كل شخص يبلغ من العمر 5 أعوام فأكثر للمساعدة في تعزيز الحماية من الإصابة بمرض كوفيد-19.

وقد اكتسب هذا الأمر أهمية كبيرة مع ظهور المزيد من المتحورات شديدة العدوى وتزايد حالات الإصابة بفيروس كوفيد-19 في جميع أنحاء الولايات المتحدة.

لا تزال اللقاحات المضادة لفيروس كوفيد-19 المصرَّح بها أو المعتمَدة في الولايات المتحدة الأمريكية فعّالة للغاية في الحد من مخاطر الإصابة بفيروس كوفيد-19 وما قد ينجم عن ذلك من أمراض خطيرة، أو دخول المستشفى، أو الوفاة بسبب الإصابة، كما أن تلك اللقاحات فعّالة ضد المتحورات المختلفة من الفيروس. ومع ذلك، قد تترافق اللقاحات الحالية مع انخفاض مستوى الحماية بمرور الوقت. ستزيد الجرعات التنشيطية من الحماية التي يوفرها اللقاح ضد فيروس كوفيد-19، وستساعد على استمرار المناعة لفترة أطول.

معلومات وموارد إضافية

موارد فيروس كوفيد-19 المخصصة لمجموعات محددة

الأطفال والشباب

المرضعات و/أو الحوامل

المهاجرون واللاجئون

ملازمة المنزل

يمكن العثور على موارد إضافية تتعلق بالمجتمع على صفحة المساواة في الحصول على اللقاح والمشاركة (الموقع الإلكتروني متوفر باللغة الإنجليزية فقط).

لم يتم الرد على سؤالي هنا. كيف يمكنني معرفة المزيد؟

يمكن إرسال الأسئلة العامة إلى البريد الإلكتروني التالي: covid.vaccine@doh.wa.gov.