Monkeypox (MPV)

يمكن أن تسبب عدوى Monkeypox virus (MPV، فيروس جدري القرود) مرضًا يشمل الطفح الجلدي وأعراضًا أخرى. ولا يشيع ظهور هذا المرض في الولايات المتحدة، ولكن هناك موجة تفشٍّ من المرض في الوقت الحالي إذ انتشرت الحالات في ولاية واشنطن وفي جميع أنحاء البلاد، وكذلك في بلدان أخرى.

يمكن أن ينتشر MPV من شخص لآخر نتيجة أي نوع من المخالطة المباشرة أو ملامسة الجلد، بغض النظر عن الميول الجنسية، أو الهوية الجنسية، أو العمر، بما في ذلك الأطفالفالجميع معرضون للإصابة به. ويمكن أن ينتشر MPV كذلك بين الحيوانات ومن

تعرَّف على مزيد من المعلومات

اتصل على الرقم 1-833-829-HELP إذا كانت لديك أي تساؤلات عن عوامل الخطر الخاصة بفيروس MPV، أو لقاحاته، أو الفحص الخاص به، أو علاجه. وتتوفر المساعدة في ترجمة اللغات إلى 240 لغة.

من خلال شراكة مستمرة مع Washington 211، فإن هذه الخدمة تكون متاحة يوم الاثنين من الساعة 6:00 صباحًا إلى الساعة 10:00 مساءً، ومن الثلاثاء إلى الأحد وأيام العطلات الرسمية في الولاية، من الساعة 6:00 صباحًا إلى الساعة 6 مساءً. لن يتمكن متلقي المكالمة من تحديد مواعيد تلقي اللقاحات.

للصم ولضعاف السمع، وذوي الاحتياجات السمعية الخاصة: استخدم خدمة التحويل المفضلة لديك أو اتصل على الرقم 711 ثم 1-833-829-4357 (HELP).

 

عرض المعلومات الديموغرافية التفصيلية ومعلومات اللقاح فيما يتعلق بتفشِّي monkeypox (MPV) في ولاية واشنطن. يتم تحديث هذه المعلومات كل يوم اثنين، وأربعاء، وجمعة.

الخرائط وعدد الحالات بحسب Centers for Disease Control and Prevention (CDC، مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها):

عدد الحالات في ولاية واشنطن

Updated January 30, 2023 at 9:00 a.m. PT

Actualizado 1/30/2023 9:00 a.m. PT

تم التحديث في 23 يناير الأول (ديسمبر) 2023 الساعة 9:00 مساءً بتوقيت المحيط الهادئ

更新于太平洋标准时间 2023 年 1 月 30 日下午 1:00

更新于太平洋标准时间 2023 年 1 月 30 日下午 1:00

បានធ្វើបច្ចុប្បន្នភាព នៅថ្ងៃទី 30 ខែធ្នូ  ខែមករា 2023 វេលាម៉ោង 9:00 AM PST

2023년 1 월 30일 오후 9:00 시(태평양 표준시) 업데이트됨

30 ਜਨਵਰੀ, 2023 ਨੂੰ 9:00 AM PST 'ਤੇ ਅੱਪਡੇਟ ਕੀਤਾ ਗਿਆ

Обновлено 30 Январь 2023 г. в 9:00 по тихоокеанскому стандартному времени.

La cusbooneysiiyay January 30, 2023 9:00 AM PST

Ang update ay Enero 30, 2023 nang 9:00 am PST

Оновлено 30 Січень 2023 р., 9:00 за тихоокеанським стандартним часом

Cập nhật vào ngày 1 tháng 30 năm 2023, 9:00 chiều PST

CountyCondadoعدد الحالات郡县郡縣ខោនធី​카운티ਕਾਉਂਟੀОкругDegmadaCountyОкругQuận Number of casesCantidad de casosالمقاطعة病例数病例數ចំនួនករណីឆ្លង감염 사례 수 ਮਾਮਲਿਆਂ ਦੀ ਗਿਣਤੀ Количество случаевTirada kiisaskaBilang ng kasoКількість випадківSố ca nhiễm
Benton 2
Chelan 2
Clallam 1
Clark 13
Cowlitz 2
Grant 1
Grays Harbor 1
Island 2
King 510
Kitsap 5
Kittitas 2
Lewis 2
Mason 1
Pierce 60
Skagit 1
Snohomish 38
Spokane 10
Thurston 2
Walla Walla 1
Whatcom 5
Whitman 1
Yakima 5
Total casesCasos totalesإجمالي الحالات病例总数病例總數ករណីឆ្លងសរុប총 감염 사례 수ਕੁੱਲ ਮਾਮਲੇВсего случаевWadarta guud ee kiisaskaKabuuang bilang ng kasoУсього випадків зараженняTổng số ca nhiễm 666

تنزيل المنشورات

معلومات الصحة العامة للمثليين وثنائيي الجنس وغيرهم من الرجال الذين يمارسون الجنس مع الرجال) PDF(

فيروس جدري القرود - ما يتعين عليك معرفته (PDF)

picture of monkeypox rash on the palm of a hand
picture of monkeypox rash on a wrist
picture of monkeypox rash on a thumb

 

picture of monkeypox rash on a person's back

الأسئلة الشائعة

 نبذة عن MPV

كيف ينتشر مرض MPV؟

لا ينتقل مرض MPV إلا بمخالطة الشخص الذي تظهر عليه الأعراض مخالطة مباشرة. أما المخالطة العابرة التي لا تتضمن مخالطة جسدية وتعاملات مُقدِّمي خدمات الرعاية الصحية مع الحالات التي تُستخدم فيها معدات الحماية المناسبة، فلا تشكل خطورة كبيرة.

يمكن أن ينتقل فيروس MPV من شخص إلى آخر عن طريق:

  • ملامسة جلد الشخص المصاب أو سوائل جسده مباشرةً (بما في ذلك الاتصال الجنسي).
  • ملامسة الأغراض الملوثة بالفيروس (مثل أغطية السرير أو الملابس).
  • الرذاذ المتطاير من الجهاز التنفسي خلال المخالطة المباشرة أو المخالطة لفترة طويلة وجهًا لوجه.

يعد الأشخاص الذين تأكدت إصابتهم بمرض MPV ناقلين للعدوى بمجرد ظهور الأعراض عليهم ويستمرون في نقل العدوى حتى تسقط القشور من الطفح الجلدي، لذا يجب أن ينعزل الشخص المصاب بمرض MPV عن الآخرين حتى تسقط القشور.

يمكن أن يصاب البشر أيضًا بفيروس MPV من ملامسة الحيوانات المصابة.

ما الأعراض؟

يمكن أن يسبب مرض MPV مجموعة من الأعراض تشمل الحمى، والصداع، وتورم الغدد الليمفاوية، يليها طفح جلدي يمكن أن يظهر في أي مكان من الجسم. وقد لا تظهر أي أعراض على بعض الأشخاص قبل بدء ظهور الطفح الجلدي. وفي هذه الموجة من تفشِّي المرض، أصُيب بعض الأشخاص ببثور في الأعضاء التناسلية أو في منطقة الشرج، وقد لا تظهر أي أعراض على بعض الأشخاص قبل بدء ظهور الطفح الجلدي. وفي هذه الموجة من تفشي المرض، أصُيب بعض الأشخاص ببثور في الأعضاء التناسلية أو في منطقة الشرج، وشعر بعض آخر في البداية بألم في منطقة الشرج، مع أو بدون أعراض أخرى مثل الحمى والصداع.

عادة ما يتحول الطفح الجلدي إلى نتوءات بارزة تُملأ بعد ذلك بالسوائل. وفي نهاية الأمر، يتقشر الطفح الجلدي، وتتساقط القشور. وعادة ما يظهر أغلب الطفح الجلدي على الوجه والذراعين والساقين واليدين، لكن إذا كانت الإصابة نتيجة الاتصال الجنسي، فربما لا يظهر الطفح الجلدي إلا على الأعضاء التناسلية أو منطقة الشرج.

عادة ما تتراوح فترة حضانة (الفترة من الإصابة إلى بداية ظهور الأعراض) فيروس MPV ما بين 7 و14 يومًا ولكنها قد تتراوح بين 5 و21 يومًا.

يتعافى معظم المصابين في غضون أسبوعين إلى 4 أسابيع لكن البثور ربما تترك ندوبًا. قد يشكل المرض خطورة، خاصةً على الأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة والأطفال والحوامل.

يجب أن يتواصل الأشخاص الذين تظهر عليهم أعراض مرض MPV مع مقدم الرعاية الصحية الأولية أو العيادة. وقبل الزيارة، يجب أن يخبر مُقدِّم الخدمة أو العيادة بأنه متخوف من إصابته بمرض MPV، وما إذا كان قد خالط مؤخرًا شخصًا مصابًا بطفح جلدي مشابه أو شُخِّصت إصابته بمرض MPV مخالطة مباشرة. إذا لم تكن متعاقدًا مع مُقدِّم خدمة رعاية صحية، فابحث عن أحدهم هنا.

ما الفئات المعرضة لخطر الإصابة؟

يمكن أن يصاب أي شخص بمرض MPV، ولكن هناك بعض الفئات أكثر عرضة لخطر الإصابة. ينتشر مرض MPV في الأساس من المخالطة المباشرة (ملامسة بين جلد المصاب وجلد الشخص غير المصاب). وقد يكون الانتشار سببه الرذاذ المتطاير من الجهاز التنفسي خلال المخالطة المباشرة أو المخالطة لفترة طويلة وجهًا لوجه، ولكنه لا ينتشر في الهواء على مسافات أطول. أما المخالطة العابرة التي لا تتضمن مخالطة جسدية وتعاملات مقدمي الرعاية الصحية مع الحالات التي تُستخدم فيها معدات الحماية المناسبة، فهي لا تشكل خطورة كبيرة عمومًا.

أي شخص يمارس الجنس معرض لخطر الإصابة، وتزداد الخطورة كلما زاد عدد الشركاء الجنسيين.

قد تشمل عوامل الخطر الأخرى السفر إلى المناطق التي ينتشر فيها مرض MPV، أو مخالطة شخص مصاب مخالطة مباشرة غير جنسية، أو مخالطة الحيوانات المريضة. لكي تحمي نفسك والآخرين من الإصابة بمرض MPV أو الأمراض المعدية جنسيًا، توصي DOH بالآتي:

  • ممارسة الجنس الآمن وأساليب تقليل الضرر مثل تقليل عدد الشركاء الجنسيين. 
  • تجنُّب الاتصال الجنسي مع أي شخص في جسده جروح مفتوحة أو تقرحات أو طفح جلدي.
  • تجنُّب ملامسة جسد أي شخص في جسده جروح مفتوحة، أو تقرحات، أو طفح جلدي، أو أي شخص مصاب بمرض MPV.
ما الإجراءات الواجب اتباعها للسيطرة على تفشِّي مرض MPV في ولاية واشنطن؟

 

إن السيطرة على تفشِّي مرض MPV أمر ممكن، فهو ينتشر في الغالب من ملامسة جلد المصاب أو مخالطته مخالطة مباشرة، ويقل احتمال انتشاره في الهواء.

 

  • يجب أن نوقف انتقال العدوى من شخص إلى آخر، وعلينا التأكد من منع انتقال العدوى إلى الحيوانات الأليفة والحياة البرية.
  • سيساعد مسؤولو الصحة العامة في مكافحة هذا المرض بالتعرف السريع على الحالات، وتقديم المعلومات للعامة، ومساعدة المصابين على معرفة ما يجب فعله.
  • ومن الإستراتيجيات الأخرى المهمة لمكافحة المرض هي تطعيم الأشخاص الذين أصُيبوا بمرض MPV والأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالعدوى.

يستطيع الأفراد المساعدة في مكافحة تفشِّي المرض باتباع المبادئ التوجيهية للوقاية المنشورة على صفحة الويب هذه، وتلقي اللقاح طالما ينصحهم مُقدِّم خدمة الرعاية الصحية بذلك.

ما الإجراءات التي ينبغي لك اتخاذها إذا تعرضت لفيروس MPV؟

 

إذا خالطت شخصًا تأكدت أو يُحتمل إصابته بمرض MPV مخالطة مباشرة، فإن تلقي اللقاح قد يحول دون الإصابة. ومن أشكال المخالطة المباشرة البقاء معًا لعدة ساعات، أو العناق، أو الحضن، أو التقبيل، أو مشاركة السرير أو الملابس.

اتصل بمُقدِّم خدمة الرعاية الصحية المتابع لحالتك أو دائرة الصحة المحلية التابع لها للحصول على معلومات إذا كنت تظن بأنك تعرضت للإصابة. إذا لم تكن متعاقدًا مع مُقدِّم خدمة رعاية صحية، فابحث عن أحدهم هنا.

 

ما الذي ينبغي للأفراد فعله إذا راودتهم شكوك عن إصابتهم بمرض MPV أو إذا تأكدت إصابتهم به؟

إذا أصُبت مؤخرًا بطفح جلدي أو لم يكن سبب الطفح الجلدي معروفًا، وتظن أنك ربما خالطت شخصًا مصابًا بفيروس MPV في آخر 21 يومًا مخالطة مباشرة أو لامست جسده، فتحدث مع مُقدِّم خدمة الرعاية الطبية أو العيادة المحلية لمعرفة ما إذا كان يجب عليك إجراء اختبار أو تلقي اللقاح. إذا لم تكن متعاقدًا مع مُقدِّم خدمة رعاية صحية، فابحث عن أحدهم هنا.

يمكن أن ينقل الشخص المصاب بفيروس MPV المرض من لحظة ظهور الأعراض حتى يكتمل شفاء الطفح الجلدي، الأمر الذي قد يستغرق من أسبوعين إلى أربعة أسابيع. لمنع انتشار العدوى، يجب الالتزام بما يلي:

  • اعزل نفسك عن الأشخاص الآخرين والحيوانات (الثدييات).
  • امنع دخول أفراد العائلة أو الأصدقاء أو غيرهم من الزوار واكتفِ بمن تدعو الحاجة إلى وجودهم في المنزل.
  • ارتد كمامة مُثبَّتة جيدًا على الوجه عند مخالطة الآخرين مخالطة مباشرة في المنزل.
  • لا تدع أحدًا يلمس جسدك، وبالأخص المناطق المصابة بطفح جلدي. ضع في اعتبارك ارتداء القفازات التي تستعمل لمرة واحدة إذا أصُبت ببثور في يديك وتعيش مع أناس آخرين.
  • لا تخرج من المنزل إلا لتلقي الرعاية الطبية. وإذا كان لديك موعد مع طبيب، فاتصل بالعيادة قبل الذهاب لمعرفة ما إذا كان هناك أي إجراءات خاصة عليك اتباعها.
  • احرص على تغطية البثور، واعزل نفسك عن الآخرين حتى تختفي هذه البثور وتسقط القشور ويكتمل شفاء الجلد الموجود تحتها.
  • لا تتقاسم استخدام أغطية السرير أو المناشف أو الأطباق أو الأواني مع أي شخص.
  • اغسل يديك مرارًا وتكرارًا بالماء والصابون أو استخدم مُعقم اليدين الذي يحتوي تركيبه على الكحول، خاصةً قبل الأكل أو لمس وجهك وبعد استخدام الحمام.
  • اغسل ملابسك والأطباق التي استخدمتها بنفسك.
  • نظَّف الأسطح والأغراض كثيرة الملامسة بانتظام وعقَّمها.
  • اطلب من شخص آخر رعاية الحيوانات (الثدييات) مثل الحيوانات الأليفة والماشية.
  • تجنَّب استخدام العدسات اللاصقة لمنع إصابة العينين بالخطأ.
  • تجنَّب حلق المناطق المغطاة بالطفح الجلدي في جسمك.
  • لا تستخدم وسائل السفر التجاري (طائرة، حافلة، قطار/ترام، سيارة أجرة، خدمات تقاسم الركوب).
  • لا تُقبِّل الآخرين أو تعانقهم أو تحتضنهم أو تنام معهم أو تمارس الجنس معهم.

     

    إذا كنت مصابًا بفيروس MPV وتعاني من ألم شديد، أو كنت أكثر عرضة للإصابة بمرض شديد، فقد تحتاج إلى أدوية مضادة للفيروسات. تواصل مع مديرية شؤون الصحة المحلية لديك للحصول على مزيدٍ من المعلومات.

    إذا كنت تعاني بالفعل من أعراض MPV، فلا ننصحك بتلقي لقاح MPV. واسأل مُقدِّم خدمة الرعاية الصحية عن الأدوية المضادة للفيروسات. إذا لم تكن متعاقدًا مع مُقدِّم خدمة رعاية صحية، فابحث عن أحدهم هنا.

     

ما مسببات مرض MPV؟ وكيف انتقل إلى البشر؟

اكتشف العلماء مرض MPV في عام 1958 عندما حدثت حالتا تفشٍّ لمرض يشبه الجدري في مستعمرات القرود المستخدمة في الأبحاث. وسُجلت أول حالة إصابة بشرية في عام 1970.

على الرغم من تسمية المرض "بجدري القرود"، فلا يزال مصدر المرض غير معروف. وتُعد القوارض الأفريقية والثدييات العليا غير البشرية (مثل القرود) ملاذًا للفيروس وتنقل العدوى للبشر.

ونلاحظ في الوقت الحالي زيادة في عدد حالات فيروس MPV لعدة أسباب.

  • يرجع السبب الرئيسي في ذلك أن البشر لم يعودوا يتلقون لقاح الجدري، فالتطعيم ضد الجدري قد وفر فيما مضى الحماية من فيروس MPV. 
  • ربما شخص الأطباء في الماضي المصابين بمرض MPV بالخطأ على أنهم مصابون بالجدري، لذلك نرى زيادة في عدد الحالات في الوقت الحالي بسبب زيادة دقة الاختبارات.  
  • على الصعيد العالمي، ترتبط حالات الإصابة بمرض MPV في الوقت الحالي بالرحلات الدولية أو التعامل مع الحيوانات المستوردة، وهي ممارسات أصبحت أكثر انتشارًا في الوقت الحاضر عما كانت عليه في الماضي.
هل يمكن أن تُصاب الحيوانات، وخاصة الأليفة منها، بفيروس MPV؟

يمكن أن تُصاب الثدييات بمرض MPV. إليك طريقة منع نقل الفيروس إلى الحيوانات.

هل يسبب مرض MPV الوفاة؟

لحسن الحظ، نادرًا ما تؤدي حالات الإصابة بعدوى فيروس MPV التي اكتشفها الأطباء في موجة تفشِّي المرض في عام 2022 إلى الوفاة.

  • قد يكون الأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة، والأطفال تحت سن 8 سنوات، والأشخاص الذين سبق أن أصيبوا بالإكزيما، والنساء الحوامل أو المرضعات أكثر عرضة للإصابة بمرض شديد أو الوفاة.
  • على الرغم من أن مرض MPV نادرًا ما يسبب الوفاة، يمكن أن تكون الأعراض مؤلمة للغاية، وقد يعاني الأشخاص من ندبات دائمة بسبب الطفح الجلدي.
  • في الموجة الحالية من تفشِّي المرض، هناك حالة وفاة واحدة في الولايات المتحدة، لكن سُجل عدد وفيات قليل من الأشخاص في بلدان أخرى.
إذا كنت مصابًا بفيروس MPV، فهل تحتاج إلى البقاء في المنزل أم التوجه إلى المستشفى؟

إذا كنت تشك في إصابتك بمرض MPV، فاعزل نفسك عن الآخرين في غرفة مخصصة لشخص واحد إذا كان ذلك متاحًا وتحدث فورًا إلى مُقدِّم خدمة الرعاية الصحية المتابع لحالتك، واسأله عما إذا كانت هناك حاجة إلى الذهاب إلى مركز طبي أو مستشفى. ومن المهم أن تتصل به بمجرد أن تشك في إصابتك بأعراض المرض، لأن الأدوية المضادة للفيروسات قد تكون متاحة للمرضى المعرضين لخطر الإصابة بمرض شديد. وإذا تعرضت للعدوى ولم تظهر عليك أعراض المرض بعد، فربما تستطيع تلقي اللقاح. إذا لم تكن متعاقدًا مع مُقدِّم خدمة رعاية صحية، فابحث عن أحدهم هنا.

ما الفئات الأكثر عرضة لخطر الإصابة الشديدة؟

قد يكون الأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة، والأطفال تحت سن 8 سنوات، والأشخاص الذين سبق أن أصيبوا بالإكزيما، والنساء الحوامل أو المرضعات أكثر عرضة للإصابة بمرض شديد أو الوفاة.

إذا تلقيت لقاح الجدري في الماضي، فقد تكون أقل عرضة للإصابة بفيروس MPV، ولكن فعاليته لن تستمر مدى الحياة. ففي الموجة الحالية من تفشي MPV، وفي موجة عام 2003 من تفشي المرض، كان العديد من الأشخاص المصابين بفيروس MPV سبق أن تلقوا لقاحًا ضد الجدري قبل عقود.

في حملات التصدي للموجة الحالية من تفشي فيروس MPV، يجب تقديم اللقاحات وغيرها من الإجراءات الطبية للأشخاص المؤهلين الذين تلقوا لقاحًا ضد الجدري في السابق.

ما الأمثلة على الطفح الجلدي الذي يسببه فيروس MPV؟

غالبًا ما تكون البثور (النتوءات) التي يسببها فيروس MPV طرية توجد أعلاها نقطة. إذا أصُبت مؤخرًا بطفح جلدي أو لم يكن سبب الطفح الجلدي معروفًا، وتظن أنك ربما خالطت شخصًا مصابًا بفيروس MPV في آخر 21 يومًا مخالطة مباشرة أو لمست جسده، فتحدث إلى مقدم الرعاية الطبية لمعرفة ما إذا كان يجب إجراء الاختبارإذا لم تكن متعاقدًا مع مُقدِّم خدمة رعاية صحية، فابحث عن أحدهم هنا.

Monkeypox lesions
 
Images of monkeypox lesions

 

 

إجراء الاختبار

كيف أجري الاختبار؟

إذا كنت تعاني من أعراض فيروس MPV، أو خالطت مريضًا تأكدت إصابته بجدري القرود مخالطة مباشرة في آخر 21 يومًا، فاتصل بمُقدِّم خدمة الرعاية الصحية لمعرفة ما إذا كان يجب إجراء الاختبار.

لا تعاني ولاية واشنطن من نقص في عدد اختبارات الكشف عن الإصابة بفيروس MPV، فقد تمكن Washington State Public Health Laboratory (PHL، مختبر الصحة العامة في ولاية واشنطن) من إجراء الاختبارات لجميع حالات الاشتباه التي أبلغ عنها مُقدِّمو الخدمات الطبية في ولايتنا إداراتهم الصحية المحلية. بالإضافة إلى ذلك، تتمتع المختبرات التجارية في الوقت الحالي بالقدرة على إجراء اختبار فيروس MPV. إذا لم تكن متعاقدًا مع مُقدِّم خدمة رعاية صحية، فابحث عن أحدهم هنا.

 

هل يستطيع الأطباء وغيرهم من مقدمي الخدمات الطبية طلب إجراء اختبار فيروس MPV في واشنطن؟

نعم. إليك آلية إجراء الاختبار حاليًا في الولاية:

  • ينبغي للأشخاص الذين تظهر عليهم أعراض مرض MPV (بما في ذلك ظهور طفح جلدي على جزء أو أكثر من أجزاء الجسم) زيارة أحد مُقدِّمي خدمات الرعاية الصحية. وإذا اشتبه مُقدِّم خدمة الرعاية الصحية في إصابة الشخص بفيروس MPV، فستؤخذ مسحة من الطفح الجلدي لإجراء اختبار. وربما يجري مُقدِّمو خدمات الرعاية الصحية اختبارات كشف الإصابة عن أمراض أخرى في الوقت نفسه، وربما يحتاجون إلى أخذ أنواع أخرى من العينات. إذا لم تكن متعاقدًا مع مُقدِّم خدمة رعاية صحية، فابحث عن أحدهم هنا.
  • ربما تُرسَل هذه المسحات (العينات) إلى مختبر لإجراء الاختبار، أو تُرسل إلى Washington State PHL أو إلى مختبرات سريرية أخرى في المنطقة.
  • فإذا أثبتت العينة إصابة المريض بالعدوى، فإن الولاية أو سلطات الصحة المحلية ستتصل به، وسينصحه مسؤولو سلطات الصحة العامة بالإجراءات التي يجب اتخاذها، ومنها ما إذا كان الشخص بحاجة إلى العزل، أو إذا كانت هناك حاجة إلى أدوية مضادة للفيروسات. وسيطرحون أيضًا أسئلة لمعرفة ما إذا كان الأشخاص المخالطون للمريض مخالطة مباشرة بحاجة إلى تلقي اللقاح أو إجراء الاختبار أو العلاج.
هل هناك نقص في عدد الاختبارات المتاحة؟

لا تعاني ولاية واشنطن من أي نقص في مستلزمات إجراء اختبار فيروس MPV،

فاختبار فيروس MPV تجريه Washington State Public Health Laboratories ومختبرات سريرية مُحدَّدة.

هل نسجّل عددًا أقل من الحالات بسبب وجود مشكلات في إجراء الاختبار؟

 

يرجح وجود مصابين بمرض MPV لم يدخلوا في تعداد الحالات، فربما يكون السبب في عدم التعرُّف على بعض الحالات في الولايات المتحدة وفي جميع أنحاء العالم هو أن أعراض هذا المرض وعلاماته غير مألوفة، وليس بسبب نقص عدد الاختبارات في الولايات المتحدة.

تتضح غرابة علامات المرض وأعراضه في وجود أعراض مختلفة عما رصده مُقدِّمو الخدمات الطبية في الحالات السابقة، ويشمل ذلك وجود حالات طفح جلدي في مناطق مختلفة من الجسم وانتقال العدوى من الاتصال الجنسي، وهو أمر لم يكن شائعًا قبل هذه الموجة من تفشي المرض.

لمعرفة عدد الحالات في الوقت الحالي، اطلع على: خريطة الولايات المتحدة وعدد الحالات لعام 2022 | Monkeypox | فيروس الجدري | CDC

العلاج

ما العلاجات المُقدَّمة للأشخاص المصابين بمرض MPV؟

يتعافى معظم الأشخاص دون تلقي أي علاج. وتتوفر الأدوية المضادة للفيروسات لعلاج مرض MPV في ظروف معينة. وإذا لم تكن الأعراض قد بدأت بالظهور، فقد يكون التطعيم بعد التعرُّض للإصابة بالمرض خيارًا، وربما يخفف التطعيم بعد التعرُّض للإصابة بالمرض الأعراض أو يمنعها.

ما الفئات التي يجب أن تتلقى العلاج؟

يجب أن يطلب أي شخص يعاني من ألم شديد، أو عدوى معدية، أو أكثر عرضة للإصابة بمرض شديد، أو عدوى في العين، من مُقدِّم خدمة الرعاية الصحية أن يقدم له العلاج. إذا لم تكن متعاقدًا مع مُقدِّم خدمة رعاية صحية، فابحث عن أحدهم هنا.

  • الأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة.
  • الأطفال تحت سن 8 سنوات.
  • الأشخاص الذين سبق أن أصيبوا بالإكزيما. 
  • النساء الحوامل أو المرضعات.

يمكن أن يبدأ العلاج قبل إجراء الاختبار إذا كان المريض مشتبهًا بإصابته بمرض MPV بدرجة كبيرة، وكانت هناك عدوى شديدة أو هناك خطر إصابة بعدوى شديدة. قد يساعد مسؤولو سلطات الصحة المحلية في تحديد الأدوية المضادة للفيروسات.

اللقاحات التي تحول دون الإصابة بمرض MPV

ما المعلومات المتوفر عن اللقاح؟

للمساعدة في وقف انتشار فيروس MPV، أعلنت Centers for Disease Control and Prevention (CDC، مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها) عن خطط لتوزيع كمية محدودة من لقاح يسمى JYNNEOS في الولايات المتحدة. للتعرُّف على أحدث البيانات عن لقاح MPV، تفضَّل بزيارة صفحة بيانات MPV.

تتبنى Washington State Department of Health إستراتيجية تحديد أولويات تلقي الجرعة الأولى لضمان توصيل اللقاح لأكبر عدد ممكن من الفئات السكانية الأكثر عرضة لخطر الإصابة. وللتأكد من حصول الأشخاص المعرضين لخطر الإصابة على اللقاحات، فإننا نتعاون مع شركائنا في السلطات القبلية، والسلطات الصحية المحلية، وشركاء المجتمع للوصول إلى المجموعات المعرضة للخطر وضمان تكافؤ فرص الحصول على اللقاحات.

إذا كنت تعتقد أنك خالطت مريضًا تأكدت إصابته بمرض MPV مخالطة مباشرة في الآونة الأخيرة، وكنت بحاجة إلى تلقي اللقاح، فمن فضلك تواصل مع مُقدِّم خدمة الرعاية الصحية المتابع لحالتك. إذا لم تكن متعاقدًا مع مُقدِّم خدمة رعاية صحية، فابحث عن أحدهم هنا.

في يوم 9 أغسطس 2022، أصدرت Food and Drug Administration (FDA، إدارة الغذاء والدواء) تصريحًا بالاستخدام الطارئ للقاح JYNNEOS وإعطائه للأطفال تحت سن 18 عامًا. وسبق أن صدر تصريح باستخدام لقاح JYNNEOS لمن تبلغ أعمارهم 18 سنة فأكثر.

 

ما فائدة تلقي اللقاح؟

 

بالنسبة للأشخاص الذين خالطوا مريضًا تأكدت إصابته بمرض MPV في فترة قريبة، يمكن أن يقلل اللقاح من فرص الإصابة بعدوى فيروس MPV. الاعتبارات الواجب مراعاتها في التطعيم ضد Monkeypox | Monkeypox | فيروس الجدري | CDC

صدر ترخيص باستخدام لقاحَين في الوقت الحالي، وهما لقاح JYNNEOS (المعروف أيضًا باسم Imvamune أو Imvanex) ولقاح ACAM2000، في الولايات المتحدة للوقاية من الجدري (وهو من أنواع الفيروسات الجدرية).

  • يساعد كلا اللقاحين في حماية الأفراد من الإصابة بفيروس MPV الذي يُعد أيضًا من أنواع الفيروسات الجدرية. وصدر كذلك ترخيص باستخدام JYNNEOS خصيصًا للوقاية من فيروس MPV.
  • يوفِّر هذه اللقاحات Strategic National Stockpile (SNS، المخزون الوطني الإستراتيجي) في الولايات المتحدة.
  • يمكن استخدام لقاحي JYNNEOS وACAM2000 قبل التعرُّض لفيروس MPV وبعده في فترات تفشِّي المرض.
  • في الوقت الحالي، لا تعطي DOH لقاح ACAM2000 للمرضى بسبب زيادة فرص حدوث آثار جانبية.
  • تتوفر كمية كبيرة من لقاح ACAM2000، إلا أن آثاره الجانبية كثيرة، ويجب عدم إعطائه للأشخاص الذين يعانون من حالات صحية معينة، منها ضعف الجهاز المناعي، أو الأمراض الجلدية مثل التهاب الجلد التأتبي/الأكزيما، أو الحمل.
  • إذا تلقيت لقاحًا من لقاحات MPV، فلا يزال عليك الالتزام بإجراءات وقائية أخرى بعد ذلك، مثل عدم ملامسة شخص مصاب بفيروس MPV. ولن تكون محصنًا تحصينًا كاملاً إلا بعد مرور أسبوعَين من تناول الجرعة الثانية من لقاح JYNNEOS، وربما لا يكون اللقاح فعالاً بنسبة 100%، إذ لا تتوفر بيانات حتى الآن عن فعالية هذه اللقاحات في الموجة الحالية من تفشِّي المرض.

 

 

 

مَن هم الأشخاص المؤهلون لتلقي اللقاحات في الوقت الراهن؟

يجب إعطاء الأولوية لتطعيم الأفراد الذين يستوفون الفئات الواردة أدناه مع قيود إمدادات اللقاح.

الرجال المثليون، ومزدوجو الميل الجنسي، ومغايرو الهوية الجنسانية الذين لديهم شركاء جنس متعددون، أو مجهولون مثليون، أو ذكور ثنائيو الجنس، أو متحولون جنسيًا خلال الـ 3 أشهر الأخيرة. الأشخاص الذين تعاطوا الميثامفيتامين خلال الـ 3 أشهر الأخيرة. الأشخاص الذين تبادلوا الجنس مقابل المال، أو المخدرات، أو لأغراض أخرى خلال الـ 3 أشهر الأخيرة. الأشخاص الذين تم الاعتداء عليهم جنسيًا، بغض النظر عن الجنس أو التوجّه الجنسي. الأشخاص الذين تعرضوا لاتصال جنسي أو تلامس البشرة بشكلٍ مطوّل مع أشخاص تعرَّضوا للإصابة بـ MPV.

للحصول على مزيد من المعلومات، راجع توجيهات استخدام لقاح JYNNEOS

مَن الذي يُعَد مخالطًا مباشرًا؟

المخالط المباشر هو الشخص الذي:

  • خالط مريضًا مصابًا بطفح جلدي يشبه الطفح الجلدي لمرض MPV أو الشخص الذي تأكدت أو يحتمل إصابته بمرض MPV. ومن أشكال المخالطة المباشرة ملامسة الملابس وأغطية الفراش والمناشف وغيرها من الأغراض التي يستخدمها المصاب بمرض MPV.
  • لمس جسد شخص موجود في دائرة المقربين من شخص يعاني من نشاط مرض MPV،
  • لمس حيوانًا بريًا أو حيوانًا أليفًا غريبًا ميتًا أو حيًا موجود فقط في إفريقيا أو استخدم منتجًا مشتقًا من هذه الحيوانات (على سبيل المثال، لحوم الطرائد والكريمات والمستحضرات والمساحيق وما إلى ذلك)
ما كمية اللقاحات التي خصصتها الحكومة الفيدرالية لولاية واشنطن؟

تخصص لولاية واشنطن حصة دورات علاجية بالآلاف من لقاح JYNNEOS المكون من جرعتين.

  • ومن هذه الحصة، وزعت معظم الدورات العلاجية على سلطات الولايات التي يوجد بها مصابون ومخالطون مباشرون.
  • ستخصص الحكومة الفيدرالية المزيد من اللقاحات عند توفرها.
  • نظرًا إلى وجود كمية محدودة من اللقاح في ولاية واشنطن، ونظرًا إلى أننا لا نوصي عامة الجمهور بتلقي اللقاح، فليس هناك خطط لإنشاء عيادات تطعيم جماعية، ولذلك لم يحصل معظم مقدمي الرعاية الصحية على اللقاح حتى الآن
  • من غير المعروف عدد الجرعات الإضافية من اللقاح التي ستتلقاها ولاية واشنطن في نهاية المطاف في المرحلة 3 من خطة توزيع اللقاح التي أصدرتها الحكومة الفيدرالية. (باللغة الإنجليزية)
  •  يوجد في ولاية واشنطن كمية كافية من اللقاحات ستستخدمها لتطعيم المخالطين المباشرين للأشخاص الذين تأكدت أو يحتمل إصابتهم بمرض MPV والأشخاص الأكثر عرضة للإصابات الخطيرة جراء تعرضهم للفيروس في الفترة الأخير.
أين يمكنني الحصول على اللقاح؟

يستطيع الأشخاص المصنفون بأنهم مخالطون مباشرون لمصابين الحصول على اللقاح من مقدمي الخدمات الطبية. إذا لم تكن متعاقدًا مع مقدم خدمة، فابحث عن أحدهمهنا. (باللغة الإنجليزية)

يتعاون مقدمو الرعاية الصحية مع السلطات الصحية المحلية لتوفير اللقاحات.

يُعد لقاح JYNNEOS سلسلة من جرعتين يتلقى المريض الجرعة الأولى منه في أسرع وقت ممكن بعد التعرض للفيروس، على أن يتلقى الجرعة الثانية بعد مرور 28 يومًا. ويجب تلقي الجرعة الثانية في مكان تلقي الجرعة الأولى نفسه. ويُعد المريض محصنًا تحصينًا كاملاً بعد مرور أسبوعَين من تاريخ تلقي الجرعة الثانية. حتى إن كنت محصنًا تحصينًا كاملاً، يجب أن تواصل الالتزام بممارسات السلامة والوقاية الأخرى مثل عدم ملامسة جسد شخص مصاب بطفح جلدي أو شخص تأكدت أو يحتمل إصابته بفيروس MPV. وبسبب نقص أعداد اللقاحات، ربما يتأخر حصول بعض الأشخاص على الجرعة الثانية.

هل يجب تطعيم أخصائيي الرعاية الصحية؟

لا يُنصح أخصائيو الرعاية الصحية الذين لا يجرون اختبار تشخيصي للكشف عن الإصابة بمرض MPV حاليًا بتلقي اللقاح.

هل ستكون هناك أماكن تطعيم جماعي؟

إذا لم تصل إمدادات إضافية من مركز CDC أو توصيات أعم بالتطعيم، فلا تعتزم ولاية واشنطن إنشاء عيادات التطعيم.

هل لقاح فيروس كوفيد-19 فعال في مكافحة فيروس MPV؟

لا، فكل لقاح له آلية عمل مختلفة تعتمد على الفيروس الذي يستهدفه، فقد طُورَ لقاح كوفيد-19 للمساعدة في الوقاية من الإصابة بالمرض الشديد أو الوفاة نتيجة كوفيد-19، لكنه لا يقي من أي مرض آخر، مثل الأنفلونزا أو MPV. فلقاحات MPV التي صدرت تراخيص باستخدامها هي وحدها الفعالة في مكافحة الإصابة بعدوى MPV.

هل يستطيع الأشخاص السفر إلى الخارج دون تلقي لقاح MPV؟

لا توجد قيود أو متطلبات مفروضة على السفر دون تلقي لقاح MPV. إلا أن العديد من الدول تطلب لقاحات أخرى قبل السفر، لذا تحقق من إدارة الصحة المحلية أو مقدم الرعاية الصحية المتابع لحالتك قبل السفر إلى أي مكان في العالم للتأكد من حصولك على جميع اللقاحات التي تحتاج إليها.إذا لم تكن متعاقدًا مع مقدم خدمة، فابحث عن أحدهم هنا. (باللغة الإنجليزية)